١٢ فصيلاً وتنظيماً عربيّاً يطالبون بدعم نضال الشعوب ضد جرائم الاحتلال الإيراني

١٢ فصيلاً وتنظيماً عربيّاً يطالبون بدعم نضال الشعوب ضد جرائم الاحتلال الإيراني أرشيفية

طالب اثنا عشر تنظيماً وحركة سياسية عربية، جامعة الدول العربية والمجتمع الدولي بدعم "نضال الشعب العربي العادل" ووقف جرائم إيران في منطقة "الأحواز" العربية.

وجاء في نصّ البيان الذي أصدرته التنظيمات والحركات السياسية، الذي خاطبوا فيه أبناء "الأحواز": إنّ الدول العربية وجامعة الدول العربية، ودول مجلس التعاون الخليجي مُطالَبون جميعاً برفع صوتهم وأن يعلنوا عن موقف عربي موّحد دفاعاً عن عروبة الأحواز وكفاح شعبها العادل.

وأضاف البيان: نطالب دول مجلس الأمن والولايات المتحدة الأمريكية ودول الاتحاد الأوروبي والمملكة المتحدة البريطانية بالعمل بالتزاماتها الإنسانية والقانونية لوقف الانتهاكات الإيرانية الصارخة لحقوق الإنسان والتي وصلت لتجفيف الأنهر والأحواز وتعطيش الأحوازيين وقتل الإنسان والحيوان وتدمير البيئة في الأحواز.

وأكّد الموقعّون على البيان أنّهم "يتابعون عن كثب وبكل فخر واعتزاز المظاهرات والاحتجاجات الوطنية المناهضة لسياسات الاحتلال الإيراني الإرهابية في الأحواز العربية، وهم على ثقة تامة أن كفاحكم الوطني والإنساني والقومي العادل المشروع ضد الاحتلال الإيراني وإرهابه وسياساته العدوانية المخالفة لكل القوانين والأعراف الدولية والإعلان العالمي لحقوق الإنسان والمهددة للسلم والاستقرار الإقليمي والدولي".

ووقع على البيان، كلّ من "الجبهة الديمقراطية الشعبية الأحوازية، وحركة تحرير الوطن- سورية، وتجمع مصير، وجبهة التيار الوطني -العراق، واتحاد القبائل والعشائر العربية السورية العراقية، ومجلس عشائر العراق العربية في جنوب العراق، والجبهة الوطنية العراقية، والتحالف العربي الديمقراطي– سورية، ومركز مأرب اليمني لحقوق الإنسان، والجبهة الوطنية اليمنية لمقاومة الحوثي والمد الإيراني، وجبهة الأحواز الديمقراطية والتيار الوطني العربي الديمقراطي في الأحواز".

وتشهد مدينة "الأحواز" المحتلة من قِبل إيران، احتجاجات واسعة ومظاهرات مطالِبة بالحرية وفكّ الارتباط الخانق عن النظام الإيراني.