واشنطن تتحدث عن أسباب تصاعُد الهجمات على قواتها في سورية والعراق

واشنطن تتحدث عن أسباب تصاعُد الهجمات على قواتها في سورية والعراق

نداء بوست - أخبار سورية - واشنطن

رأت الإدارة الأمريكية، أن تصاعُد الهجمات على قواتها في سورية والعراق خلال الآونة الأخيرة، مرتبط بالذكرى الثانية لمصرع قائد "فيلق القدس" الإيراني قاسم سليماني، وبمفاوضات فيينا حول البرنامج النووي الإيراني.

وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض، جين بساكي، خلال مؤتمر صحافي: "لا يمكننا القول بالتحديد مَن شنها أو لماذا تمت، على ما يبدو، ارتفاع هذه الهجمات قد يكون مرتبطاً بالمفاوضات في فيينا أو الذكرى السنوية للضربة على القائد السابق لفيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني".

وأضافت: "لا نزال نعمل الآن على تحديد مَن يتحمل بالضبط المسؤولية وما هي النوايا ولهذا السبب لا نمتلك أي استنتاجات تحليلية أخرى".

وخلال الأيام الماضية، تعرضت قواعد لقوات التحالف الدولي في شمال شرقي سورية وفي العراق لهجمات بطائرات مسيرة وقذائف صاروخية، واتهمت الولايات المتحدة الميليشيات الإيرانية بالوقوف خلف تلك العمليات.


أحدث المواد