نظام الأسد يجري تغييرات في وزارة الداخلية وشعبة الأمن السياسي.. ويعتقل ضابطاً رفيعاً

نداء بوست- أخبار سورية- دمشق

أجرى النظام السوري تغييرات كبيرة في وزارة الداخلية التابعة له، شملت قيادات الشرطة في عدد من المحافظات، وطالت ضباطاً في شعبة الأمن السياسي.

وحصل موقع “نداء بوست” على قرار صادر عن وزير الداخلية التابع للنظام اللواء محمد الرحمون بتاريخ يوم أمس الجمعة 28 تموز/ يوليو، نص على إعفاء قائد شرطة دمشق اللواء حسين جمعة من منصبه ونقله إلى وزارة الداخلية.

وتم نقل اللواء موسى حاصود الجاسم من قيادة شرطة طرطوس ليحل محل جمعة كقائد لشرطة دمشق، فيما تم تعيين العميد وفيق محمد أبو دلة نائباً لقائد شرطة طرطوس ومكلفاً بالقيادة بعد أن كان قائداً لشرطة اللاذقية.

ونص القرار أيضاً على نقل العميد أحمد بسام محمد البعلي من إدارة القوى البشرية فرع شؤون الضباط إلى دائرة الاتصال والدعم التنفيذي فرع المقر العام.

وأيضاً تقرر نقل العميد سامر عبد الرحمن المحمود من شعبة الأمن السياسي، ووضعه تحت تصرف إدارة الاتصال والدعم التنفيذي فرع المقر العام.

كما نص القرار على تعيين العميد سيلمان محمد الآغا رئيساً لفرع إدارة القوى البشرية فرع شؤون الضباط، بعد أن كان في إدارة التخطيط والتشريع بفرع البحوث.

وفي ذات السياق، نص القرار على نقل العميد موفق طراف قصريني من قيادة شرطة محافظة دمشق منطقة النبك، إلى إدارة الاتصال والدعم التنفيذي فرع المقر العام.

وتم نقل العميد علي محمد عليا من قيادة شرطة محافظة دمشق قسم شرطة مجلس المدينة إلى إدارة الاتصال والدعم التنفيذي فرع المقر العام.

على صعيد متصل، نص القرار على نقل العميد واثق محمد كنجو، والعقيد أمجد علي عباس، والرائد أحمد عبد القادر مخلوف من شعبة الأمن السياسي إلى إدارة الاتصال والدعم التنفيذي فرع المقر العام، ووضعهم تحت تصرف الفرع.

إلى ذلك، قالت مصادر خاصة لـ “نداء بوست”: إن قرار إقالة قائد شرطة محافظة دمشق اللواء حسين جمعة، تبعه اعتقاله في سجن دمشق المركز إلى جانب 15 ضابطاً آخرين.

وأوضحت المصادر أن الاعتقال جاء بتهمة اختلاس مواد تقنية ولوجستية لصالح وزارة الداخلية وبيعها في السوق السوداء.

وصدر أمر الإقالة من وزير الداخلية التابع للنظام اللواء محمد الرحمون، يوم الخميس الماضي، بتوجيه مباشر من رئيس النظام السوري بشار الأسد، في وقت تشير به المصادر إلى أن المبلغ المنهوب تتجاوز قيمته الـ 4.2 مليار ليرة.

وشغل اللواء حسين جمعة، خلال السنوات الماضية، العديد من المناصب الأمنية والعسكرية في النظام السوري منها مدير إدارة فرع الأمن الجنائي، وإدارة ما يُسمى بفرع مكافحة المخدرات، وكذلك رئيساً لـ “فرع الأمن الجنائي” في محافظتي اللاذقية وحمص.

نظام الأسد يجري تغييرات في وزارة الداخلية وشعبة الأمن السياسي.. ويعتقل ضابطاً رفيعاً

نداء بوست- أخبار سورية- دمشق

أجرى النظام السوري تغييرات كبيرة في وزارة الداخلية التابعة له، شملت قيادات الشرطة في عدد من المحافظات، وطالت ضباطاً في شعبة الأمن السياسي.

وحصل موقع “نداء بوست” على قرار صادر عن وزير الداخلية التابع للنظام اللواء محمد الرحمون بتاريخ يوم أمس الجمعة 28 تموز/ يوليو، نص على إعفاء قائد شرطة دمشق اللواء حسين جمعة من منصبه ونقله إلى وزارة الداخلية.

وتم نقل اللواء موسى حاصود الجاسم من قيادة شرطة طرطوس ليحل محل جمعة كقائد لشرطة دمشق، فيما تم تعيين العميد وفيق محمد أبو دلة نائباً لقائد شرطة طرطوس ومكلفاً بالقيادة بعد أن كان قائداً لشرطة اللاذقية.

ونص القرار أيضاً على نقل العميد أحمد بسام محمد البعلي من إدارة القوى البشرية فرع شؤون الضباط إلى دائرة الاتصال والدعم التنفيذي فرع المقر العام.

وأيضاً تقرر نقل العميد سامر عبد الرحمن المحمود من شعبة الأمن السياسي، ووضعه تحت تصرف إدارة الاتصال والدعم التنفيذي فرع المقر العام.

كما نص القرار على تعيين العميد سيلمان محمد الآغا رئيساً لفرع إدارة القوى البشرية فرع شؤون الضباط، بعد أن كان في إدارة التخطيط والتشريع بفرع البحوث.

وفي ذات السياق، نص القرار على نقل العميد موفق طراف قصريني من قيادة شرطة محافظة دمشق منطقة النبك، إلى إدارة الاتصال والدعم التنفيذي فرع المقر العام.

وتم نقل العميد علي محمد عليا من قيادة شرطة محافظة دمشق قسم شرطة مجلس المدينة إلى إدارة الاتصال والدعم التنفيذي فرع المقر العام.

على صعيد متصل، نص القرار على نقل العميد واثق محمد كنجو، والعقيد أمجد علي عباس، والرائد أحمد عبد القادر مخلوف من شعبة الأمن السياسي إلى إدارة الاتصال والدعم التنفيذي فرع المقر العام، ووضعهم تحت تصرف الفرع.

إلى ذلك، قالت مصادر خاصة لـ “نداء بوست”: إن قرار إقالة قائد شرطة محافظة دمشق اللواء حسين جمعة، تبعه اعتقاله في سجن دمشق المركز إلى جانب 15 ضابطاً آخرين.

وأوضحت المصادر أن الاعتقال جاء بتهمة اختلاس مواد تقنية ولوجستية لصالح وزارة الداخلية وبيعها في السوق السوداء.

وصدر أمر الإقالة من وزير الداخلية التابع للنظام اللواء محمد الرحمون، يوم الخميس الماضي، بتوجيه مباشر من رئيس النظام السوري بشار الأسد، في وقت تشير به المصادر إلى أن المبلغ المنهوب تتجاوز قيمته الـ 4.2 مليار ليرة.

وشغل اللواء حسين جمعة، خلال السنوات الماضية، العديد من المناصب الأمنية والعسكرية في النظام السوري منها مدير إدارة فرع الأمن الجنائي، وإدارة ما يُسمى بفرع مكافحة المخدرات، وكذلك رئيساً لـ “فرع الأمن الجنائي” في محافظتي اللاذقية وحمص.

من الممكن أن يعجبك

“قسد” تعلن عن مصرع أحد قيادييها جرّاء استهدافه بمسيّرة تركية

“قسد” تعلن عن مصرع أحد قيادييها جرّاء استهدافه بمسيّرة تركية

نداء بوست – عبد الله العمري - الحسكة أعلنت "قسد" اليوم الأحد عن مقتل قيادي في صفوفها، بالإضافة إلى ثلاثة ...

اعتقال نواب في البرلمان العراقي خلال تظاهُرات كردستان.. ورئاسة مجلس النواب صامتة

اعتقال نواب في البرلمان العراقي خلال تظاهُرات كردستان.. ورئاسة مجلس النواب صامتة

"نداء بوست"- عواد علي- بغداد استغربت رئيسة كتلة حركة "الجيل الجديد" في مجلس النواب العراقي، النائبة سروة عبد الواحد، اليوم ...

الأهالي يضيقون ذرعاً بتعديات عناصر “قسد” المستمرة في مناطق شمال شرق سورية

الأهالي يضيقون ذرعاً بتعديات عناصر “قسد” المستمرة في مناطق شمال شرق سورية

نداء بوست - عبدالله العمري - دير الزور تشهد مناطق سيطرة "قسد" في ريف دير الزور الشرقي حالة من الاحتقان ...

الشارع الأردني يتابع بغضب العدوان الإسرائيلي الجديد على غزّة

الشارع الأردني يتابع بغضب العدوان الإسرائيلي الجديد على غزّة

نداء بوست- محمد جميل خضر- عمّان بغضب وترقّب، يتابع الشارع الأردني العدوان الإسرائيلي الجديد على قطاع غزّة المُحاصَر. المتابعة الأردنية ...

عنصر في الدفاع الوطني يضرب شرطياً في زاكية بريف دمشق

عنصر في الدفاع الوطني يضرب شرطياً في زاكية بريف دمشق

نداء بوست- مروان أبو مظهر- ريف دمشق أقدم عنصر من ميليشيا "الدفاع الوطني"، اليوم الأحد على الاعتداء بالضرب المبرح على ...

نداء بوست

نداء بوست

موقع نداء بوست  منصّة إخبارية سياسية ثقافية اجتماعية اقتصادية منوّعة

نداء بوست

موقع نداء بوست منصّة إخبارية سياسية ثقافية اجتماعية اقتصادية منوّعة