“نداء بوست” يستطلع آراء السوريين في يوم الجلاء: سورية أكبر من المحتلين

نداء بوست- أخبار سورية- حوارات

استطلع موقع “نداء بوست” آراء عدد من السوريين في ذكرى استقلال سورية وخروج قوات الاحتلال الفرنسي في 17 نيسان/ إبريل 1946 بعد مرور كل هذه السنوات وبعد أن ثار الشعب ضد المستبِدّ ودفع ثمن مطالبته بحريته في الثورة السورية ضد الأسد أكبر بكثير مما دفعه في كفاحه ضد المحتل الأجنبي، فتنوعت الآراء والانطباعات وتعدَّدت وجهات النظر.

أم سعيد سورية تعيش في الشمال السوري وتعمل في مهنة الخياطة تؤكد أن “سورية أكبر من المحتلين، الثورة الأولى ضد الاحتلال الأول بدأت بصرخة وانتهت برصاص البندقية، وكذلك الثورة ضد الأسد بدأت بكتابة على الجدران وستنتهي برحيل الأسد وزمرته”.

الأسد أكثر إجراماً

أم خالد وهي نازحة في أحد المخيمات قالت: “والله أيام المحتل الفرنسي ما عمل بالناس متل هديك الأيام، والدتي عاصرت الاحتلال وقالت بأن الأسد أكثر إجراماً بألف مرة”.

سامر أبو عمار وهو يملك متجراً لبيع المواد الغذائية أشار إلى أن “الجلاء الفرنسي عن سورية يعلمنا أن الثورة مهما طالت فإنها ستحقق أهدافها وسيرحل المحتلون عن الأراضي وسيصبحون ذكرى سيئة يتذكرها الناس كل يوم ويلعنونهم كل صباح، والدور على الأسد قادم لا محالة”.

آل الأسد أكثر بطشاً من الفرنسيين

عبد الله الخير هو طالب في كلية الهندسة المدنية شمال سورية اعتبر أن “الاحتلال الفرنسي رغم سوئه وإجرامه كان يبني الجسور والمرافق أما آل الأسد فدخلوا سورية ونهبوها واليوم يدمرونها، وغداً سيخرجون كما خرج المحتل الفرنسي ولكن سيكون الفرق واضحاً”.

لا احتفال بجلاء محتل قبل جلاء الآخرين

يامن الأخرس وهو تاجر سيارات أوضح أنه “نحتفل اليوم بجلاء محتلّ ولكن يقبع على أرضنا الكثير من المحتلين الذين جلبهم الأسد لذلك لا معنى لهذا الاحتفال قبل رحيل جميع الاحتلالات من الأرض السورية”.

وفي 17 نيسان/ إبريل من كل عام تحتفل سورية بعيد الجلاء وهو تاريخ جلاء آخِر جندي فرنسي عن الأراضي السورية بعد أن سيطر الاحتلال الفرنسي، على الأرض لأكثر من ربع قرن.

وذلك بعد حبل طويل من نضالات الشعب العربي السوري، ضد أشكال وممارسات الاحتلال، التي مارسها الفرنسيون وحلفاؤهم هناك.

“نداء بوست” يستطلع آراء السوريين في يوم الجلاء: سورية أكبر من المحتلين

نداء بوست- أخبار سورية- حوارات

استطلع موقع “نداء بوست” آراء عدد من السوريين في ذكرى استقلال سورية وخروج قوات الاحتلال الفرنسي في 17 نيسان/ إبريل 1946 بعد مرور كل هذه السنوات وبعد أن ثار الشعب ضد المستبِدّ ودفع ثمن مطالبته بحريته في الثورة السورية ضد الأسد أكبر بكثير مما دفعه في كفاحه ضد المحتل الأجنبي، فتنوعت الآراء والانطباعات وتعدَّدت وجهات النظر.

أم سعيد سورية تعيش في الشمال السوري وتعمل في مهنة الخياطة تؤكد أن “سورية أكبر من المحتلين، الثورة الأولى ضد الاحتلال الأول بدأت بصرخة وانتهت برصاص البندقية، وكذلك الثورة ضد الأسد بدأت بكتابة على الجدران وستنتهي برحيل الأسد وزمرته”.

الأسد أكثر إجراماً

أم خالد وهي نازحة في أحد المخيمات قالت: “والله أيام المحتل الفرنسي ما عمل بالناس متل هديك الأيام، والدتي عاصرت الاحتلال وقالت بأن الأسد أكثر إجراماً بألف مرة”.

سامر أبو عمار وهو يملك متجراً لبيع المواد الغذائية أشار إلى أن “الجلاء الفرنسي عن سورية يعلمنا أن الثورة مهما طالت فإنها ستحقق أهدافها وسيرحل المحتلون عن الأراضي وسيصبحون ذكرى سيئة يتذكرها الناس كل يوم ويلعنونهم كل صباح، والدور على الأسد قادم لا محالة”.

آل الأسد أكثر بطشاً من الفرنسيين

عبد الله الخير هو طالب في كلية الهندسة المدنية شمال سورية اعتبر أن “الاحتلال الفرنسي رغم سوئه وإجرامه كان يبني الجسور والمرافق أما آل الأسد فدخلوا سورية ونهبوها واليوم يدمرونها، وغداً سيخرجون كما خرج المحتل الفرنسي ولكن سيكون الفرق واضحاً”.

لا احتفال بجلاء محتل قبل جلاء الآخرين

يامن الأخرس وهو تاجر سيارات أوضح أنه “نحتفل اليوم بجلاء محتلّ ولكن يقبع على أرضنا الكثير من المحتلين الذين جلبهم الأسد لذلك لا معنى لهذا الاحتفال قبل رحيل جميع الاحتلالات من الأرض السورية”.

وفي 17 نيسان/ إبريل من كل عام تحتفل سورية بعيد الجلاء وهو تاريخ جلاء آخِر جندي فرنسي عن الأراضي السورية بعد أن سيطر الاحتلال الفرنسي، على الأرض لأكثر من ربع قرن.

وذلك بعد حبل طويل من نضالات الشعب العربي السوري، ضد أشكال وممارسات الاحتلال، التي مارسها الفرنسيون وحلفاؤهم هناك.

من الممكن أن يعجبك

ميليشيا عراقية تبدأ نقل شباك الضريح الزينبي إلى سورية

ميليشيا عراقية تبدأ نقل شباك الضريح الزينبي إلى سورية

نداء بوست -أخبار سورية- ريف دمشق بدأت ميليشيا فرقة "العباس" العراقية نقل شباك الضريح الزينبي الذي تم تصنيعه في العراق ...

تشييع صائغ المجوهرات في رأس العين وفصائل الجيش الوطني تلقي القبض على الفاعلين

تشييع صائغ المجوهرات في رأس العين وفصائل الجيش الوطني تلقي القبض على الفاعلين

نداء بوست - عبد الله العمري- الحسكة خرجت في مدينة رأس العين شمال الحسكة اليوم الجمعة مظاهرة ضخمة لأهالي المدينة ...

طقوس يوم الجمعة.. حنين يشعل أرواح السوريين في الأردن

طقوس يوم الجمعة.. حنين يشعل أرواح السوريين في الأردن

نداء بوست- محمد جميل خضر- عمّان رغم متوالية السنين، منذ أصبحوا لاجئين، فما يزال الحنين عند السوريين في الأردن، هو ...

ميقاتي يزور بعبدا ويغادر دون الإدلاء بأي تصريح

ميقاتي يزور بعبدا ويغادر دون الإدلاء بأي تصريح

نداء بوست-ريحانة نجم-بيروت يبدو أن عامل السرعة سيكون سيد الموقف في المرحلة المقبلة، فقد زار الرئيس المكلف نجيب ميقاتي رئيس ...

استئناف فعّاليات “مهرجان صيف الأردن” بعد تعليقها لأسبوع

استئناف فعّاليات “مهرجان صيف الأردن” بعد تعليقها لأسبوع

نداء بوست- محمد جميل خضر- عمّان قالت وزارة السياحة والآثار الأردنية، أمس الخميس: إنّ فعّاليات مهرجان "صيف الأردن 2022" سوف ...

نداء بوست

نداء بوست

موقع نداء بوست  منصّة إخبارية سياسية ثقافية اجتماعية اقتصادية منوّعة

نداء بوست

موقع نداء بوست منصّة إخبارية سياسية ثقافية اجتماعية اقتصادية منوّعة