من بينها سوريا.. تركيا تطرح ثلاث قضايا رئيسية لمناقشتها مع الإدارة الأمريكية

أكد المتحدث باسم الرئاسة التركية "إبراهيم قالن" أن بلاده حددت ثلاث قضايا رئيسية لمناقشتها مع الإدارة الأمريكية الجديدة، بما في ذلك الملف السوري والنقاط الخلافية حوله.

وأوضح "قالن" أنه بحث خلال اتصاله الأخير مع مستشار الأمن القومي الأمريكي "جاك سوليفان" عدداً من القضايا والموضوعات الخلافية، وغيرها من الأمور ذات الاهتمام المشترك بين الولايات المتحدة وتركيا.

وأضاف في مقابلة مع قناة "تي آر تي" التركية أمس الخميس: "هناك ثلاث قضايا أساسية كانت سبباً في توتير علاقاتنا مع الإدارات الأمريكية، بدأت في عهد "أوباما" وتمادت بشكل كبير في عهد "ترامب" الذي مع الأسف لم تتخذ إدارته على الأقل خطوات ملموسة لتريحنا حول هذه القضايا".

وأشار إلى أن أول تلك القضايا هي منظومة الدفاع الصاروخي الروسية "إس-400"، وما تعلق بها من تداعيات مثل تنفيذ قانون "جاستا" الذي تم بموجبه فرض عقوبات ضد أنقرة، واستبعاد تركيا من برنامج إنتاج مقاتلات "F-35".

وتتركز النقطتين الخلافيتين الثانية والثالثة -بحسب "قالن"- على الدعم الذي تقدمه واشنطن لميليشيات "ي ب ك" و"ب ي د" في سوريا، إضافة إلى منظمة "غولن" واستمرار أنشطتها المعادية لتركيا في الولايات المتحدة، وضرورة وقف دعم تلك المنظمات وحظر أنشطتها.

واعتبر المتحدث إنه "لو لم يكن موقف الرئيس التركي رجب طيب أردوغان حازماً لكان اليوم في شمال سوريا ممر إرهابي يسيطر عليه تنظيم "ب كي كي" بدعم من الولايات المتحدة وبعض الدول الأوروبية".

وشدد على أن محاربة تنظيمات "بي كي كي" و"ب ي د" و"غولن" مسألة أمن قومي لتركيا، مشيراً إلى أن بلاده تنتظر من إدارة بايدن الأمريكية "أخذ ملاحظتنا المتعلقة بقضايا أمننا القومي بعين الاعتبار".

وبخصوص العلاقة التركية الروسية، أكد "قالن" أن أنقرة تتوافق مع موسكو في العديد من الملفات وتتعاون معها بها، إلا أنها تختلف معها في قضايا أخرى كدعم "بشار الأسد" في سوريا و"حفتر" في ليبيا، وضم "جزيرة "القرم".

ورأى المتحدث الرئاسي أن منظومة الصواريخ الروسية "إس-400" لا تشكل تهديداً لأنظمة دفاع الناتو، مرجحاً أن يعقد وزيرا الخارجية الأمريكي والتركي لقاءاً خلال الأيام المقبلة.

يذكر أن وكالة "بلومبيرغ" نقلت قبل أيام عن مسؤولين أتراك قولهم أن تركيا مستعدة لتقليص استخدام منظومة "إس-400" مقابل حصولها على أسلحة أمريكية ووقف دعم ميليشيات "ب ي د" في سوريا.

من بينها سوريا.. تركيا تطرح ثلاث قضايا رئيسية لمناقشتها مع الإدارة الأمريكية

أكد المتحدث باسم الرئاسة التركية "إبراهيم قالن" أن بلاده حددت ثلاث قضايا رئيسية لمناقشتها مع الإدارة الأمريكية الجديدة، بما في ذلك الملف السوري والنقاط الخلافية حوله.

وأوضح "قالن" أنه بحث خلال اتصاله الأخير مع مستشار الأمن القومي الأمريكي "جاك سوليفان" عدداً من القضايا والموضوعات الخلافية، وغيرها من الأمور ذات الاهتمام المشترك بين الولايات المتحدة وتركيا.

وأضاف في مقابلة مع قناة "تي آر تي" التركية أمس الخميس: "هناك ثلاث قضايا أساسية كانت سبباً في توتير علاقاتنا مع الإدارات الأمريكية، بدأت في عهد "أوباما" وتمادت بشكل كبير في عهد "ترامب" الذي مع الأسف لم تتخذ إدارته على الأقل خطوات ملموسة لتريحنا حول هذه القضايا".

وأشار إلى أن أول تلك القضايا هي منظومة الدفاع الصاروخي الروسية "إس-400"، وما تعلق بها من تداعيات مثل تنفيذ قانون "جاستا" الذي تم بموجبه فرض عقوبات ضد أنقرة، واستبعاد تركيا من برنامج إنتاج مقاتلات "F-35".

وتتركز النقطتين الخلافيتين الثانية والثالثة -بحسب "قالن"- على الدعم الذي تقدمه واشنطن لميليشيات "ي ب ك" و"ب ي د" في سوريا، إضافة إلى منظمة "غولن" واستمرار أنشطتها المعادية لتركيا في الولايات المتحدة، وضرورة وقف دعم تلك المنظمات وحظر أنشطتها.

واعتبر المتحدث إنه "لو لم يكن موقف الرئيس التركي رجب طيب أردوغان حازماً لكان اليوم في شمال سوريا ممر إرهابي يسيطر عليه تنظيم "ب كي كي" بدعم من الولايات المتحدة وبعض الدول الأوروبية".

وشدد على أن محاربة تنظيمات "بي كي كي" و"ب ي د" و"غولن" مسألة أمن قومي لتركيا، مشيراً إلى أن بلاده تنتظر من إدارة بايدن الأمريكية "أخذ ملاحظتنا المتعلقة بقضايا أمننا القومي بعين الاعتبار".

وبخصوص العلاقة التركية الروسية، أكد "قالن" أن أنقرة تتوافق مع موسكو في العديد من الملفات وتتعاون معها بها، إلا أنها تختلف معها في قضايا أخرى كدعم "بشار الأسد" في سوريا و"حفتر" في ليبيا، وضم "جزيرة "القرم".

ورأى المتحدث الرئاسي أن منظومة الصواريخ الروسية "إس-400" لا تشكل تهديداً لأنظمة دفاع الناتو، مرجحاً أن يعقد وزيرا الخارجية الأمريكي والتركي لقاءاً خلال الأيام المقبلة.

يذكر أن وكالة "بلومبيرغ" نقلت قبل أيام عن مسؤولين أتراك قولهم أن تركيا مستعدة لتقليص استخدام منظومة "إس-400" مقابل حصولها على أسلحة أمريكية ووقف دعم ميليشيات "ب ي د" في سوريا.

من الممكن أن يعجبك

بعد انقطاع دام شهرين.. تركيا تستأنف الدعم المالي للائتلاف الوطني السوري

بعد انقطاع دام شهرين.. تركيا تستأنف الدعم المالي للائتلاف الوطني السوري

نداء بوست -أخبار سورية- إسطنبول استأنفت الحكومة التركية الدعم المالي الذي يغطي نفقات الائتلاف الوطني السوري بعد انقطاعه لمدة شهرين. ...

تركيا تصف قرار روسيا بضمّ مناطق أوكرانية بالانتهاك الخطير للقانون الدولي

تركيا تصف قرار روسيا بضمّ مناطق أوكرانية بالانتهاك الخطير للقانون الدولي

نداء بوست -أخبار دولية- أنقرة أدانت وزارة الخارجية التركية قرار روسيا بضمّ عدد من المناطق الأوكرانية عن طريق استفتاء أجرته ...

نظام الأسد يعقد اجتماعات أمنية لمحاولة جر شبان السويداء للخدمة العسكرية

نظام الأسد يعقد اجتماعات أمنية لمحاولة جر شبان السويداء للخدمة العسكرية

نداء بوست -أخبار سورية- السويداء عقد وفد أمني تابع لنظام الأسد لقاءً في المركز الثقافي بمدينة السويداء مكوناً من  مدير ...

فرار عدد من ميليشيا “لواء القدس” أثناء مشاركتهم بحملة تمشيط البادية بريف حمص الشرقي

فرار عدد من ميليشيا “لواء القدس” أثناء مشاركتهم بحملة تمشيط البادية بريف حمص الشرقي

نداء بوست -سليمان سباعي- حمص أفاد مراسل "نداء بوست" في حمص بهروب عدد من مقاتلي ميليشيا "لواء القدس" المشاركين بعملية ...

فريق الاستجابة يكشف عن عدد الضحايا جراء هجمات النظام شمال سورية خلال شهر أيلول

فريق الاستجابة يكشف عن عدد الضحايا جراء هجمات النظام شمال سورية خلال شهر أيلول

نداء بوست -أيهم الشيخ- إدلب كشف فريق "منسقو استجابة سورية" عن توثيقه مقتل 10 مدنيين واستهداف 11 منشأة في شمال ...

نداء بوست

نداء بوست

موقع نداء بوست  منصّة إخبارية سياسية ثقافية اجتماعية اقتصادية منوّعة

نداء بوست

موقع نداء بوست منصّة إخبارية سياسية ثقافية اجتماعية اقتصادية منوّعة