مقتل شاب من السويداء تحت التعذيب في سجن صيدنايا

مقتل شاب من السويداء تحت التعذيب في سجن صيدنايارسم توضيحي لسجن صيدنايا (سوشال ميديا)

 

نداء بوست -جورجيوس علوش- السويداء

أقيمت اليوم الجمعة مراسم العزاء للشاب معتز زيد العيد، في مدينة "صلخد" الواقعة جنوب محافظة السويداء، بعد أن قُتل تحت التعذيب في سجن صيدنايا المعروف.

وكان المتوفى اعتقل في الشهر الرابع من العام الماضي 2020، على إثر اشتباكات وقعت بين فصيل (قوات شيخ الكرامة)، وهو فصيل محلي من جهة ومجموعات تابعة للنظام وحزب الله في المدينة من جهة أخرى، انتهت بمقتل ثلاثة أفراد من الفصيل واعتقال المتوفى.

ويذكر أن أغلب الضحايا تحت التعذيب في سورية، قُتلوا في سجن صيدنايا ذائع الصيت، ويقول تقرير صادر عن منظمة العفو الدولية، إن 20 إلى 50 شخصاً، يساقون أسبوعياً من زنزانات سجن صيدنايا إلى الإعدام شنقاً.

ويؤكد التقرير إعدام أكثر من 13 ألف شخصاً في صيدنايا، بين شهر أيلول/سبتمبر 2011 حتى شهر كانون الأول /ديسمبر من العام 2015.


أحدث المواد