محكمة مصرية تقضي بالإعدام شنقا على شابين سوريين

محكمة مصرية تقضي بالإعدام شنقا على شابين سوريين

أصدرت محكمة مصرية حكم الإعدام شنقاً بحقّ شابين سوريين، قتلا زميلهما، في وقت سابق، مع سبق الإصرار والترصّد.
وبحسب وسائل إعلام مصرية، فإن الحكم بحقّ الشابين السوريين، صدر عن محكمة جنايات "بنها" في مصر، خلال اليومين الماضيين.
وقالت المحكمة: إن "المتهمين بيّتا النية وعقدا العزم على التخلص من المجني عليه، وأعدّا لذلك حبلاً وتربصاً له بمحل تواجده، واستدرجاه معهما بسيارة أحدهما بحجة توصيله لمحل إقامته، وأجهز عليه المتهم الأول وقيّده بواسطة حبل وضَعَه حول عنق المجني عليه، وخنقه حتى لفظ أنفاسه أثناء قيادة المتهم الثاني للسيارة.

وأوضحت المحكمة أنهما "أحدثا به الإصابات الموصوفة بالصفة التشريحية، التي أودت بحياته على النحو المبين في التحقيقات".
وأضافت أن "المتهمين أغصبا وبالقوة المجني عليه على البصم البصم على عقدي بيع ابتدائي لوحدة سكنية، وسرقا مبلغاً مالياً كان مع المجني عليه، ثم ألقيا بجثته في مكان قرب طريق عام".
وفي وقت سابق، عثرت الشرطة المصرية، على جثة الشاب ملقاة على قطعة أرض بمدخل مدينة "العبور"، وفيها سحجات متفرقة وآثار احمرار حول الرقبة حيث اعترف المتهمان بكافة تفاصيل الجريمة.