ما هي عقوبة المواطن الفرنسي الذي صفع رئيسه "ماكرون"

ما هي عقوبة المواطن الفرنسي الذي صفع رئيسه "ماكرون"

لم تكن الصفعة التي تلقّاها الرئيس الفرنسي "إيمانيول ماكرون" على وجهه من مواطن فرنسي، خلال زيارته إلى بلدية تاين لارميتاج جنوب شرق فرنسا أمس الثلاثاء، هي الأولى في تاريخ الرئاسة الفرنسية، إذ سجّلت عدسات الكاميرا حدثاً مشابهاً في عام 2011.

في أواخر الشهر السادس من العام 2011 حدث مع الرئيس الفرنسي الأسبق نيكولا ساركوزي، أمرٌ مشابهٌ في أثناء زيارته إلى منطقة "لوت إي غارون" في جنوب غرب فرنسا، حين جذبه أحد الأشخاص باتجاهه بشدة وأمسكه بسترته من الكتف. وحاول صفعه، قبل أن تُوقفه الشرطة.

وحُكم، وقتها، على المعتدي بالسجن 3 سنوات مع تأجيل التنفيذ. وهو مصير ينتظره المواطن الفرنسي الذي اعتدى على "ماكرون" مؤخراً.

وقال محام فرنسي أمس الثلاثاء: إن "عقوبة العنف ضد شخص يمارس سلطة عامة في فرنسا هي السجن 3 سنوات وغرامة 45 ألف يورو.

وأضاف أن "الحديث يدور عن عقوبة قد يتم إنزالها على منفذ الاعتداء إذا لم يؤد هذا الأخير إلى عجز رئيس الدولة عن عمله مؤقتا".

">