كم تبلغ نسبة السوريين في ولاية إسطنبول التركية؟

نداء بوست- أخبار سورية- إسطنبول

كشفت ولاية إسطنبول التركية، أن اللاجئين السوريين يشكلون نحو 41.5% من الأجانب المقيمين في المدينة.

كما أصدرت الولاية بياناً أكدت فيه هناك أكثر من 1.3 مليون أجنبي يقيمون في إسطنبول بشكل قانوني، بينهم حوالَيْ 542 ألف سوري تحت بند “الحماية المؤقتة”.

وأضاف البيان أن هناك 763 ألف شخص من جنسيات أخرى دخلوا البلاد بطرق قانونية، وحصلوا على تصريح إقامة.

وذكر البيان أن هناك ارتفاعاً في عدد السائحين الذين قدموا إلى المدينة بحراً وجواً في آذار (مارس) الماضي ارتفع بنسبة 112% مقارنة بالفترة ذاتها من عام 2021، بنحو مليونين و900 ألف سائح أغلبهم من إيران وألمانيا وروسيا.

وانتشرت في الآونة الأخيرة عبارات عنصرية كتبت على جدران منازل اللاجئين السوريين في حي الفاتح وسط مدينة إسطنبول التركية.

وشملت الصور رموزاً وعبارات عنصرية تدعو لطرد السوريين والعرب من إسطنبول.

كما لُوحظ وجود رسم الصليب المعقوف رمز النازية مرسوماً على الجدران، إلى جانب عبارات تقول “اطرد العرب – اطرد السوري”.

بدوره، قال وزير الداخلية التركي سليمان صويلو: إنه لن يتم السماح للسوريين الذين يذهبون بزيارة إلى سورية في إجازة العيد بالعودة إلى تركيا.

وفي وقت سابق، قال كليجدار أوغلو: إن حزبه سيعمل على إرسال اللاجئين إلى بلادهم بإرادتهم مع ضمان سلامة أرواحهم وممتلكاتهم في حال وصوله إلى السلطة، مضيفاً: “سنرسي السلام مع ذاك البلد وسنرسلهم إلى بلادهم”.

في سياق متصل، دعا زعيم حزب “الحركة القومية”، شريك حزب “العدالة والتنمية” في “تحالف الشعب”، في كلمة أمام الكتلة النيابية لحزبه في البرلمان، اليوم الثلاثاء، إلى عدم السماح للسوريين الذين يدخلون إلى بلادهم لقضاء إجازة العيد، بالعودة إلى تركيا.

وقال: “ليست هناك حاجة لعودة اللاجئين السوريين القادرين على الذهاب إلى بلادهم لقضاء العيد”.

كذلك أضاف: “حالما يتم القضاء على الظروف القاسية التي تسببت في مغادرة اللاجئين السوريين لبلادهم، فإن أولويتنا وهدفنا هو توديعهم كما جاؤوا بشكل آمن وطوعي”.

وخلال الشهر الجاري، هاجم وزير الداخلية التركي “سليمان صويلو” حديث بعض المعارضين الأتراك عن ترحيل اللاجئين السوريين إلى بلادهم واصفاً أنه أمر معيب ولا يليق بتركيا.

كما أكد “صويلو”، أن ترحيل السوريين إلى بلادهم يعني ارتكاب المجازر بحقهم على يد الأسد، وهو أمر لا تقبله تركيا.

وأضاف خلال خطاب موجه للشباب التركي أن المطالبة برحيل السوريين في ظل ظروف بلادهم الصعبة هي بمثابة دفعهم إلى الموت، وهو أمر معيب لا يليق بتركيا.

ورأى وزيرُ الداخلية التركي، أنه لا يمكن إعادةُ اللاجئين السوريين إلى محافظتَيْ إدلب وحلب شمالَ غربي سورية في ظل الأوضاع الراهنة.

كم تبلغ نسبة السوريين في ولاية إسطنبول التركية؟

نداء بوست- أخبار سورية- إسطنبول

كشفت ولاية إسطنبول التركية، أن اللاجئين السوريين يشكلون نحو 41.5% من الأجانب المقيمين في المدينة.

كما أصدرت الولاية بياناً أكدت فيه هناك أكثر من 1.3 مليون أجنبي يقيمون في إسطنبول بشكل قانوني، بينهم حوالَيْ 542 ألف سوري تحت بند “الحماية المؤقتة”.

وأضاف البيان أن هناك 763 ألف شخص من جنسيات أخرى دخلوا البلاد بطرق قانونية، وحصلوا على تصريح إقامة.

وذكر البيان أن هناك ارتفاعاً في عدد السائحين الذين قدموا إلى المدينة بحراً وجواً في آذار (مارس) الماضي ارتفع بنسبة 112% مقارنة بالفترة ذاتها من عام 2021، بنحو مليونين و900 ألف سائح أغلبهم من إيران وألمانيا وروسيا.

وانتشرت في الآونة الأخيرة عبارات عنصرية كتبت على جدران منازل اللاجئين السوريين في حي الفاتح وسط مدينة إسطنبول التركية.

وشملت الصور رموزاً وعبارات عنصرية تدعو لطرد السوريين والعرب من إسطنبول.

كما لُوحظ وجود رسم الصليب المعقوف رمز النازية مرسوماً على الجدران، إلى جانب عبارات تقول “اطرد العرب – اطرد السوري”.

بدوره، قال وزير الداخلية التركي سليمان صويلو: إنه لن يتم السماح للسوريين الذين يذهبون بزيارة إلى سورية في إجازة العيد بالعودة إلى تركيا.

وفي وقت سابق، قال كليجدار أوغلو: إن حزبه سيعمل على إرسال اللاجئين إلى بلادهم بإرادتهم مع ضمان سلامة أرواحهم وممتلكاتهم في حال وصوله إلى السلطة، مضيفاً: “سنرسي السلام مع ذاك البلد وسنرسلهم إلى بلادهم”.

في سياق متصل، دعا زعيم حزب “الحركة القومية”، شريك حزب “العدالة والتنمية” في “تحالف الشعب”، في كلمة أمام الكتلة النيابية لحزبه في البرلمان، اليوم الثلاثاء، إلى عدم السماح للسوريين الذين يدخلون إلى بلادهم لقضاء إجازة العيد، بالعودة إلى تركيا.

وقال: “ليست هناك حاجة لعودة اللاجئين السوريين القادرين على الذهاب إلى بلادهم لقضاء العيد”.

كذلك أضاف: “حالما يتم القضاء على الظروف القاسية التي تسببت في مغادرة اللاجئين السوريين لبلادهم، فإن أولويتنا وهدفنا هو توديعهم كما جاؤوا بشكل آمن وطوعي”.

وخلال الشهر الجاري، هاجم وزير الداخلية التركي “سليمان صويلو” حديث بعض المعارضين الأتراك عن ترحيل اللاجئين السوريين إلى بلادهم واصفاً أنه أمر معيب ولا يليق بتركيا.

كما أكد “صويلو”، أن ترحيل السوريين إلى بلادهم يعني ارتكاب المجازر بحقهم على يد الأسد، وهو أمر لا تقبله تركيا.

وأضاف خلال خطاب موجه للشباب التركي أن المطالبة برحيل السوريين في ظل ظروف بلادهم الصعبة هي بمثابة دفعهم إلى الموت، وهو أمر معيب لا يليق بتركيا.

ورأى وزيرُ الداخلية التركي، أنه لا يمكن إعادةُ اللاجئين السوريين إلى محافظتَيْ إدلب وحلب شمالَ غربي سورية في ظل الأوضاع الراهنة.

من الممكن أن يعجبك

لبنان يحيي الذكرى الثانية والعشرين لتحرير الجنوب

لبنان يحيي الذكرى الثانية والعشرين لتحرير الجنوب

نداء بوست- ريحانة نجم- بيروت تحلّ اليوم الذكرى الثانية والعشرون لتحرير القسم الأكبر من الجنوب والبقاع الغربي من الاحتلال الإسرائيلي ...

في الذكرى 76 لاستقلال الأردن.. أصل الحكاية

في الذكرى 76 لاستقلال الأردن.. أصل الحكاية

  نداء بوست- محمد جميل خضر- عمّان واضعةً على واجهتها علم الأردن، تشارك، بالتالي، شركة غوغل google، احتفالات الأردن بعيد ...

فيلم Kingmaker “صانع الملوك” يعاينُ ثُنائيةَ الظِلِّ والسُّطوع

فيلم Kingmaker “صانع الملوك” يعاينُ ثُنائيةَ الظِلِّ والسُّطوع

نداء بوست- محمد جميل خضر عن العلاقة الجدلية بين السياسي والظل الذي يصنعه، تدور أحداث الفيلم الكوري الجنوبي الروائي الطويل ...

الولايات المتحدة تعتقل عراقياً بتهمة التخطيط لاغتيال جورج بوش

الولايات المتحدة تعتقل عراقياً بتهمة التخطيط لاغتيال جورج بوش

نداء بوست- أخبار دولية- واشنطن أعلنت وزارة العدل الأمريكية عن اعتقال مواطن عراقي في ولاية أوهايو بتهمة التخطيط لاغتيال الرئيس ...

نداء بوست

نداء بوست

موقع نداء بوست  منصّة إخبارية سياسية ثقافية اجتماعية اقتصادية منوّعة

نداء بوست

موقع نداء بوست منصّة إخبارية سياسية ثقافية اجتماعية اقتصادية منوّعة