“سوق سوداء” لإدخال البضائع التركية إلى السعودية للالتفاف على “المقاطعة”

بدأ بعض أصحاب شركات تصدير المواد الغذائية والملابس وباقي السلع الأخرى في تركيا، بالالتفاف على المقاطعة السعودية غير الرسمية، لبضائعهم وتصديرها إلى المملكة عبر طرق بديلة.

وبحسب وكالة "رويترز" فإن بعض المصدرين يلجأون للتخلص من علامة "صنع في تركيا" والحصول وثائق جمركية لسلعهم من دول أخرى قريبة، مما يسمح بدخولها إلى السعودية دون مشاكل.  

ووفقاً للأرقام الرسمية فقد انخفضت الصادرات التركية إلى السعودية العام الماضي بنسبة 93 بالمئة، ليصل حجمها إلى 38 مليون دولار فقط. 

ولم تعلن الرياض رسمياً أنها تقاطع البضائع التركية، لكن المستوردين السعوديين توقفوا عن التعامل مع المصدرين الأتراك العام الماضي، وسط توترات سياسية بين البلدين.

وتشهد العلاقات بين تركيا والسعودية توتراً منذ سنوات بسبب قضايا في السياسة الخارجية وخاصة بعد مقتل الصحفي السعودي، "جمال خاشقجي"، في تشرين الأول/ أكتوبر 2018 في قنصلية المملكة بإسطنبول.

وتحتل السعودية المركز الـ15 في قائمة أكبر أسواق الصادرات التركية، حيث بلغت مبيعاتها التي يتصدرها السجاد والمنسوجات والكيماويات والحبوب والأثاث والصلب، 1.91 مليار دولار في الأشهر الثمانية الأولى من العام 2020.

“سوق سوداء” لإدخال البضائع التركية إلى السعودية للالتفاف على “المقاطعة”

بدأ بعض أصحاب شركات تصدير المواد الغذائية والملابس وباقي السلع الأخرى في تركيا، بالالتفاف على المقاطعة السعودية غير الرسمية، لبضائعهم وتصديرها إلى المملكة عبر طرق بديلة.

وبحسب وكالة "رويترز" فإن بعض المصدرين يلجأون للتخلص من علامة "صنع في تركيا" والحصول وثائق جمركية لسلعهم من دول أخرى قريبة، مما يسمح بدخولها إلى السعودية دون مشاكل.  

ووفقاً للأرقام الرسمية فقد انخفضت الصادرات التركية إلى السعودية العام الماضي بنسبة 93 بالمئة، ليصل حجمها إلى 38 مليون دولار فقط. 

ولم تعلن الرياض رسمياً أنها تقاطع البضائع التركية، لكن المستوردين السعوديين توقفوا عن التعامل مع المصدرين الأتراك العام الماضي، وسط توترات سياسية بين البلدين.

وتشهد العلاقات بين تركيا والسعودية توتراً منذ سنوات بسبب قضايا في السياسة الخارجية وخاصة بعد مقتل الصحفي السعودي، "جمال خاشقجي"، في تشرين الأول/ أكتوبر 2018 في قنصلية المملكة بإسطنبول.

وتحتل السعودية المركز الـ15 في قائمة أكبر أسواق الصادرات التركية، حيث بلغت مبيعاتها التي يتصدرها السجاد والمنسوجات والكيماويات والحبوب والأثاث والصلب، 1.91 مليار دولار في الأشهر الثمانية الأولى من العام 2020.

من الممكن أن يعجبك

تسارع الأحداث في الأردن يوحي بترابطها

تسارع الأحداث في الأردن يوحي بترابطها

نداء بوست- محمد جميل خضر- عمّان تسارعت وتتسارع الأحداث على الساحة الأردنية، بما قد يغري أصحاب (نظرية المؤامرة) بقراءة، أو ...

إطلالة على متغيرات أوضاع ومستقبل إدلب 

إطلالة على متغيرات أوضاع ومستقبل إدلب 

ما انفكت الحالة المتغيرة في محافظة إدلب، ومحيطها، في سياقات الحركة والتغير والفعل وردات الفعل، وكذلك الترقب لما هو آت، ...

مخلفات الحرب تحصد حياة شقيقين في ريف مدينة سلمية شرق حماة

مخلفات الحرب تحصد حياة شقيقين في ريف مدينة سلمية شرق حماة

نداء بوست- سليمان سباعي - حمص تستمر مخلفات الحرب بحصد أرواح المزيد من المدنيين ضمن مناطق سيطرة النظام في الداخل ...

هل يدخل العراق أتون حرب أهلية

هل يدخل العراق أتون حرب أهلية

لست حقوقياً، لكن أدرك جيداً أن القانون، في جوهره، يأتي تلبية لمصلحة أبناء البلد الذي يوضع من أجلهم، ومن هنا ...

اعتقال أربعة شبان في حمص.. والأهالي يضطرون لدفع ملايين الليرات للإفراج عن أبنائهم  

اعتقال أربعة شبان في حمص.. والأهالي يضطرون لدفع ملايين الليرات للإفراج عن أبنائهم  

نداء بوست- سلمان سباعي- حمص قال مراسل "نداء بوست" في حمص إن دورية مشتركة تابعة لجهاز المخابرات السوري اعتقلت صباح ...

نداء بوست

نداء بوست

موقع نداء بوست  منصّة إخبارية سياسية ثقافية اجتماعية اقتصادية منوّعة

نداء بوست

موقع نداء بوست منصّة إخبارية سياسية ثقافية اجتماعية اقتصادية منوّعة