دراسة: مخاوف إسرائيلية من المناهج التعليمية التركية في عهد “أردوغان”

كشفت دراسة إسرائيلية عن وجود مخاوف لدى سلطات الاحتلال من مناهج التعليم الحالية في تركيا، وحديثها عن مساعي "تل أبيب" لإقامة "الحلم الصهيوني" من النيل إلى الفرات.

وبدأت الدراسة الصادرة عن معهد "IMPACT-SE" بالحديث عن مرور 18 عاماً على وصول الرئيس التركي "رجب طيب أردوغان" إلى السلطة، كرئيس للوزراء أولاً ومن ثم رئيساً للبلاد، وتدهور العلاقات السياسية "التركية – الإسرائيلية" طيلة هذه الفترة.

ورأت الدراسة التي حملت عنوان "ثورة أردوغان في المناهج التركية" أن وضع النظام التعليمي في تركيا "خطر" في ظل حكم "أردوغان"، بسبب احتلال الصراع "الفلسطيني – الإسرائيلي" مكانة مركزية فيه، وتأييده للقضية الفلسطينية بشكل واضح.

واعتبرت الدراسة أن المنهاج التركي يقدم إسرائيل على أنها عقبة في طريق السلام، و"يشير إلى أحداث غير عادية مثل حادثة السفينة التركية "مافي مرمرة"، دون ذكر الاعتذار الإسرائيلي عام 2016"، مضيفة: "بنفس القدر من الخطورة، تصور المناهج التركية الصهيونية كمشكلة، وملهمة لرؤية "إسرائيل الكبرى" من النيل إلى الفرات".

وتحرص تركيا في مناهجها -وفقاً للدراسة- على التوضيح بأنها تعارض بشدة الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، والتقليل من "نجاحات إسرائيل في ساحة المعركة" وتعيلم الطلاب أن تل أبيب لم تكن لتكسب الحروب بدون المساعدة الأمريكية والأوروبية".

ونقلت صحيفة "إسرائيل اليوم" عن معد الدراسة الباحث الإسرائيلي "تشاي إيتان كوهين إنروجيك" قوله: إن "المناهج الدراسية في تركيا مثيرة للقلق، لأنه في غضون 20 أو 30 عاماً سيتلقى صانعو القرار هذا التعليم ولا توجد معلومات إيجابية عن إسرائيل، وكل شيء سلبي".

تجدر الإشارة إلى أن العلاقات بين أنقرة وتل أبيب شهدت توتراً كبيراً بعد الحرب على قطاع غزة عام 2008، وزادت تلك التوترات في عام 2010 بعد اعتراض البحرية الإسرائيلية سفينة "مافي مرمرة" أثناء مشاركتها في "أسطول الحرية" وقتل 10 نشطاء أتراك، ما دفع "أردوغان" لطرد السفير الإسرائيلي من تركيا وتخفيض التمثيل الدبلوماسي في تل أبيب وتجميد الاتفاقيات العسكرية معها.

دراسة: مخاوف إسرائيلية من المناهج التعليمية التركية في عهد “أردوغان”

كشفت دراسة إسرائيلية عن وجود مخاوف لدى سلطات الاحتلال من مناهج التعليم الحالية في تركيا، وحديثها عن مساعي "تل أبيب" لإقامة "الحلم الصهيوني" من النيل إلى الفرات.

وبدأت الدراسة الصادرة عن معهد "IMPACT-SE" بالحديث عن مرور 18 عاماً على وصول الرئيس التركي "رجب طيب أردوغان" إلى السلطة، كرئيس للوزراء أولاً ومن ثم رئيساً للبلاد، وتدهور العلاقات السياسية "التركية – الإسرائيلية" طيلة هذه الفترة.

ورأت الدراسة التي حملت عنوان "ثورة أردوغان في المناهج التركية" أن وضع النظام التعليمي في تركيا "خطر" في ظل حكم "أردوغان"، بسبب احتلال الصراع "الفلسطيني – الإسرائيلي" مكانة مركزية فيه، وتأييده للقضية الفلسطينية بشكل واضح.

واعتبرت الدراسة أن المنهاج التركي يقدم إسرائيل على أنها عقبة في طريق السلام، و"يشير إلى أحداث غير عادية مثل حادثة السفينة التركية "مافي مرمرة"، دون ذكر الاعتذار الإسرائيلي عام 2016"، مضيفة: "بنفس القدر من الخطورة، تصور المناهج التركية الصهيونية كمشكلة، وملهمة لرؤية "إسرائيل الكبرى" من النيل إلى الفرات".

وتحرص تركيا في مناهجها -وفقاً للدراسة- على التوضيح بأنها تعارض بشدة الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، والتقليل من "نجاحات إسرائيل في ساحة المعركة" وتعيلم الطلاب أن تل أبيب لم تكن لتكسب الحروب بدون المساعدة الأمريكية والأوروبية".

ونقلت صحيفة "إسرائيل اليوم" عن معد الدراسة الباحث الإسرائيلي "تشاي إيتان كوهين إنروجيك" قوله: إن "المناهج الدراسية في تركيا مثيرة للقلق، لأنه في غضون 20 أو 30 عاماً سيتلقى صانعو القرار هذا التعليم ولا توجد معلومات إيجابية عن إسرائيل، وكل شيء سلبي".

تجدر الإشارة إلى أن العلاقات بين أنقرة وتل أبيب شهدت توتراً كبيراً بعد الحرب على قطاع غزة عام 2008، وزادت تلك التوترات في عام 2010 بعد اعتراض البحرية الإسرائيلية سفينة "مافي مرمرة" أثناء مشاركتها في "أسطول الحرية" وقتل 10 نشطاء أتراك، ما دفع "أردوغان" لطرد السفير الإسرائيلي من تركيا وتخفيض التمثيل الدبلوماسي في تل أبيب وتجميد الاتفاقيات العسكرية معها.

من الممكن أن يعجبك

فريق الاستجابة يرصد 71 حالة انتحار في شمال غرب سورية منذ بداية  العام الجاري

فريق الاستجابة يرصد 71 حالة انتحار في شمال غرب سورية منذ بداية  العام الجاري

نداء بوست-أيهم الشيخ-إدلب رصد فريق "منسقو استجابة سورية" 71 محاولة انتحار في شمال غرب سورية منذ بداية العام الجاري. ولفت ...

نائب في برلمان الأسد: العائلة السورية تحتاج 1.5 مليون ليرة شهرياً

نائب في برلمان الأسد: العائلة السورية تحتاج 1.5 مليون ليرة شهرياً

نداء بوست -أخبار سورية- دمشق كشف النائب في برلمان النظام السوري محمد زهير تيناوي، أن العائلة التي تعيش في مناطق ...

ألمانيا تؤكد إعادة عدد من مواطنيها من مخيمات شمال شرق سورية

ألمانيا تؤكد إعادة عدد من مواطنيها من مخيمات شمال شرق سورية

نداء بوست -أخبار سورية- الحسكة أكد متحدث باسم وزارة الداخلية الألمانية أن الحكومة أعادت مواطنين ألماناً من مخيمات شمال شرق ...

جهاد عبدو: في سورية أصبحت شُهرتي لعنة أما الآن فهي تعينني لإضفاء معنى لرحلتي كلاجئ

جهاد عبدو: في سورية أصبحت شُهرتي لعنة أما الآن فهي تعينني لإضفاء معنى لرحلتي كلاجئ

المصدر: لوس أنجلوس تايمز ترجمة: عبد الحميد فحام بقلم: جهاد عبدو (الممثل السوري) في موطني سوري، ظننت أن شهرتي ستحميني، ...

نداء بوست

نداء بوست

موقع نداء بوست  منصّة إخبارية سياسية ثقافية اجتماعية اقتصادية منوّعة

نداء بوست

موقع نداء بوست منصّة إخبارية سياسية ثقافية اجتماعية اقتصادية منوّعة