"حزب الله" يجند 1500 شاب سوري ضمن صفوفه استعداداً لمعركة جديدة

"حزب الله" يجند 1500 شاب سوري ضمن صفوفه استعداداً لمعركة جديدة عناصر من حزب الله اللبناني (إنترنت)

خاص - نداء بوست

كثفت ميليشيا "حزب الله" اللبناني، من جهودها الرامية لتجنيد الشبان السوريين ضمن صفوفها، وذلك بالتنسيق مع الأفرع الأمنية التابعة للنظام، المسؤولة عن توفير الدراسات الأمنية عن المجندين.

وقالت مصادر خاصة لموقع "نداء بوست" إن الحزب بدأ مطلع العام الحالي، بتجنيد الشبان وتدريبهم في معسكرات خاصة في منطقة "البقاع" اللبنانية الحدودية مع سوريا، مشيرة إلى أن العدد الكلي للمجندين بلغ منذ مطلع العام أكثر من 1500 شاب.

وهذا العدد مقسم على 3 دورات تدريبية مدة كل منها 4 أشهر، تخرجت آخرها في شهر حزيران/ يونيو الماضي، وتضم هذه الدورات شباناً تتراوح أعمارهم بين 18 و 25 عاماً، من مختلف المحافظات السورية، وبشكل خاص حمص وحلب، يتم قبولهم بعد إجراء دراسة أمنية شاملة عنهم.

وعلم موقع "نداء بوست" أن عمليات التجنيد هذه هدفها مشاركة الشبان في المعارك القادمة في سوريا، وتأتي في إطار استعدادات "حزب الله" لتنفيذ عملية عسكرية بمشاركة "الحرس الثوري" الإيراني و"الفرقة الرابعة"، لاقتحام درعا بعد فشل المحاولات الروسية بضبط الوضع الأمني فيها عن طريق المفاوضات.

جدير بالذكر أن روسيا تضغط على اللجنة المركزية في درعا البلد، لتسليم سلاح أبناء المنطقة الفردي، وأكدت مصادر محلية أن الجنرال الروسي المسؤول عن ملف الجنوب "أسد الله" هدد باستقدام الميليشيات الإيرانية في حال عدم تسليم السلاح.