جريمة جديدة في طرطوس .. سرقة واغتصاب جماعي

 أصدرت المحكمة العسكرية التابعة للنظام السوري حكماً بالإعدام بحق شابين قاموا بسرقة منزل، واغتصاب فتاتين في مدينة طرطوس.

وبحسب وسائل إعلام النظام السوري فإن الشابين انتحلا صفة أمنية ودخلوا إلى المنزل، حيث قاموا بسلب الأموال وتكبيل الأب وزوجته وابنتيه، ومن ثم قاموا باغتصاب الفتاتين جماعياً على أمام أعين والديهما.

وأكد الإعلام الموالي أن شرطة النظام السوري على الفاعلين بعد متابعتهم، حيث اعترفوا بانتحالهم صفة أمنية لسهولة دخولهم للمنزل، وسرقة كل ما لديهم من أموال وجوالات.
 ويشير  تولي القضاء العسكرية لإجراءات المتابعة أن المنفذون للجريمة قد يكونون بالفعل يتبعون لاحدى التشكيلات العسكرية أو الأمنية.

وتقوم الأفرع الأمنية التابعة للنظام السوري عادة بتجنيد متعاونين وعناصر يعملون لصالحها في كل منطقة تنشط فيها.

و هزت طرطوس جريمة قتل مروعة في 29 أيلول/سبتمبر العام الماضي تمثلت بقيام رجل بقتل بناته الثلاثة وزوجته، ومن ثم الانتحار في حين عزا الأهالي ارتفاع معدلات الجريمة في مناطق سيطرة النظام إلى انتشار السلاح العشوائي وتفشي الفقر. 

وبتاريخ 11 نيسان/ أبريل 2020 تعرضت عائلة مؤلفة من أب وأم وطفلين للذبح، بواسطة سكين في منزلهم في قرية "بديرة" بريف طرطوس، ما أدى إلى وفاتة أفراد العائلة باستثناء الأب الذي نُقل إلى المشفى.

جريمة جديدة في طرطوس .. سرقة واغتصاب جماعي

 أصدرت المحكمة العسكرية التابعة للنظام السوري حكماً بالإعدام بحق شابين قاموا بسرقة منزل، واغتصاب فتاتين في مدينة طرطوس.

وبحسب وسائل إعلام النظام السوري فإن الشابين انتحلا صفة أمنية ودخلوا إلى المنزل، حيث قاموا بسلب الأموال وتكبيل الأب وزوجته وابنتيه، ومن ثم قاموا باغتصاب الفتاتين جماعياً على أمام أعين والديهما.

وأكد الإعلام الموالي أن شرطة النظام السوري على الفاعلين بعد متابعتهم، حيث اعترفوا بانتحالهم صفة أمنية لسهولة دخولهم للمنزل، وسرقة كل ما لديهم من أموال وجوالات.
 ويشير  تولي القضاء العسكرية لإجراءات المتابعة أن المنفذون للجريمة قد يكونون بالفعل يتبعون لاحدى التشكيلات العسكرية أو الأمنية.

وتقوم الأفرع الأمنية التابعة للنظام السوري عادة بتجنيد متعاونين وعناصر يعملون لصالحها في كل منطقة تنشط فيها.

و هزت طرطوس جريمة قتل مروعة في 29 أيلول/سبتمبر العام الماضي تمثلت بقيام رجل بقتل بناته الثلاثة وزوجته، ومن ثم الانتحار في حين عزا الأهالي ارتفاع معدلات الجريمة في مناطق سيطرة النظام إلى انتشار السلاح العشوائي وتفشي الفقر. 

وبتاريخ 11 نيسان/ أبريل 2020 تعرضت عائلة مؤلفة من أب وأم وطفلين للذبح، بواسطة سكين في منزلهم في قرية "بديرة" بريف طرطوس، ما أدى إلى وفاتة أفراد العائلة باستثناء الأب الذي نُقل إلى المشفى.

من الممكن أن يعجبك

عبوة ناسفة تتسبب بمصرع ثلاثة من الميليشيات المشاركة بعملية تمشيط البادية شرق حمص

عبوة ناسفة تتسبب بمصرع ثلاثة من الميليشيات المشاركة بعملية تمشيط البادية شرق حمص

نداء بوست- سليمان سباعي- حمص لقي ثلاثة عناصر من ميليشيا "لواء القدس" المشارك بعملية تمشيط البادية السورية مصرعهم بعد ظهر ...

فريق الاستجابة يرصد 71 حالة انتحار في شمال غرب سورية منذ بداية  العام الجاري

فريق الاستجابة يرصد 71 حالة انتحار في شمال غرب سورية منذ بداية  العام الجاري

نداء بوست-أيهم الشيخ-إدلب رصد فريق "منسقو استجابة سورية" 71 محاولة انتحار في شمال غرب سورية منذ بداية العام الجاري. ولفت ...

نائب في برلمان الأسد: العائلة السورية تحتاج 1.5 مليون ليرة شهرياً

نائب في برلمان الأسد: العائلة السورية تحتاج 1.5 مليون ليرة شهرياً

نداء بوست -أخبار سورية- دمشق كشف النائب في برلمان النظام السوري محمد زهير تيناوي، أن العائلة التي تعيش في مناطق ...

ألمانيا تؤكد إعادة عدد من مواطنيها من مخيمات شمال شرق سورية

ألمانيا تؤكد إعادة عدد من مواطنيها من مخيمات شمال شرق سورية

نداء بوست -أخبار سورية- الحسكة أكد متحدث باسم وزارة الداخلية الألمانية أن الحكومة أعادت مواطنين ألماناً من مخيمات شمال شرق ...

نداء بوست

نداء بوست

موقع نداء بوست  منصّة إخبارية سياسية ثقافية اجتماعية اقتصادية منوّعة

نداء بوست

موقع نداء بوست منصّة إخبارية سياسية ثقافية اجتماعية اقتصادية منوّعة