تركيا تستعيد قطعاً أثرية مُهرَّبة إلى الولايات المتحدة  

تركيا تستعيد قطعاً أثرية مُهرَّبة إلى الولايات المتحدة  إسطنبول (سوشال ميديا)

نداء بوست- أخبار دولية- أنقرة 

قالت "الأناضول" اليوم الأحد: إن القنصلية التركية في مدينة نيويورك الأمريكية، تستعد لاستلام 14 قطعة أثرية تم تهريبها من تركيا.

وأضافت أن هذه الخطوة جاءت بعد عامين من السجال القضائي، بين مديرية مكافحة تهريب الآثار التابعة للمديرية العامة للمتاحف والتراث الثقافي التركية، وبين القضاء الأمريكي.

وبعد عمل مشترك بين مديرية مكافحة تهريب الآثار التركية والنيابة العامة لمدينة نيويورك، داهمت الشرطة الأمريكية مطلع كانون الأول/ ديسمبر الماضي منزل رجل الأعمال الأمريكي مايكل شتاينهارت، وعثرت في منزله على 180 قطعة أثرية مهربة من 11 دولة وتبلغ قيمتها نحو 70 مليون دولار.

وظهرت من بين القطع المُحتجَزة 14 قطعة مهربة من تركيا، وتتضمن المجموعة المهربة قطعة "صائدة النجوم" المصنوعة من الرخام والتي يرجع تاريخها لـ5 آلاف عام.

ونقلت "الأناضول" عن رئيسة مديرية مكافحة تهريب الآثار زينب بوز، تأكيدها أنّ القنصلية التركية في نيويورك ستتسلم الآثار في النصف الأول من شهر كانون الثاني/ يناير 2022.

وأشارت إلى أنّ القطع الأثرية الـ 14 سيتم عرضها في متحف إسطنبول للآثار بعد نقلها إلى تركيا.

ولفتت بوز إلى "الجشع" عند رجل الأعمال وجامع التحف شتاينهارت، الذي جمع كميات كبيرة من الآثار دون التحقق من أصلها وقانونيتها.


أحدث المواد