تجدُّد المعارك بين أذربيجان وأرمينيا على حدود "قره باغ"

تجدُّد المعارك بين أذربيجان وأرمينيا على حدود "قره باغ"

نداء بوست - أخبار دولية - وكالات

لقي عدد من الجنود الأرمن والأذريين مصرعهم، إثر تجدُّد المعارك بين قوات البلدين، يوم أمس الثلاثاء، قرب منطقة "ناغورنو قره باغ" المتنازَع عليها.

وقالت وزارة الدفاع الأرمينية في بيان: إن هجوماً للجيش الأذربيجاني على مواقع للقوات الأرمينية أدى إلى سقوط قتلى وجرحى في صفوفها، مشيرة إلى أن قواتها فقدت السيطرة على موقعين عسكرييْنِ.

وأضافت الوزارة أن قواتها ألحقت خسائر بشرية "فادحة" بالقوات الأذربيجانية، مشيرة إلى أن "المعارك مستمرة وحِدّتها لم تتراجع".

من جانبها، قالت وزارة الدفاع الأذربيجانية: إن العسكريين الأذربيجانيين صدوا هجوماً مضاداً للقوات الأرمينية، مضيفة أن "الجنود الأرمن يغادرون مواقعهم وقد انتابهم الذعر والخوف".

وفي السابع والعشرين من شهر أيلول/ سبتمبر 2020 اندلعت مواجهات بين الجيشين الأذربيجاني والأرميني إثر قيام الأخير باستهداف مواقع سكنية في أذربيجان ما أدى إلى وقوع خسائر بين المدنيين ودمار في البنية التحتية.

ورداً على ذلك نفذ الجيش الأذربيجاني هجوماً على مواقع القوات الأرمينية في إقليم "قره باغ" تمكن خلاله من استعادة السيطرة على 5 مدن كبرى و4 بلدات وأكثر من 300 قرية.

وبعد ستة أسابيع من المعارك، توصلت أذربيجان وأرمينيا لاتفاق وقف إطلاق نار شامل، برعاية روسية، ونصّ الاتفاق على بقاء قوات البلدين في مناطق السيطرة الحالية ونشر قوات حفظ سلام روسية في مناطق التماسّ.

جدير بالذكر أن أرمينيا تسيطر منذ عام 1992 على نحو عشرين بالمئة من أراضي أذربيجان التي تضم إقليم "قره باغ" و5 محافظات أخرى غربي البلاد وأجزاء من محافظتَيْ "أغدام" و"فضولي".


أحدث المواد