الولايات المتحدة تدعو المجتمع الدولي للتصدِّي لهجوم الأسد على درعا

الولايات المتحدة تدعو المجتمع الدولي للتصدِّي لهجوم الأسد على درعا مدينة درعا جنوب سوريا(فرانس برس)

دعت المندوبة الأمريكية لدى الأمم المتحدة: "ليندا توماس غرينفيلد" المجتمع الدولي لضرورة التصدي لهجوم نظام الأسد على محافظة درعا.

وأكدت المسؤولة الأمريكية في إحاطة لها بجلسة لمجلس الأمن الدولي حول آخِر التطوُّرات الإنسانية في سورية، أن الحصار الذي فرضه النظام على المساعدات الإنسانية في درعا ترك السكان يكافحون من أجل البقاء على قيد الحياة دون ماء وغذاء وكهرباء ودواء".

 كما أشارت إلى أن "المنظمات الإنسانية تقف على أُهْبة الاستعداد لتقديم المساعدة التي تمسّ الحاجة إليها، لكن نظام الأسد يُبعدها".

كذلك طالبت المندوبة الأمريكية، النظام السوري بمنح المنظمات الإنسانية إمكانية الوصول إلى درعا على الفور، حتى تتمكن من إنقاذ الأرواح، كما حثّت الأطراف التي لها نفوذ على النظام للتوسط من أجل إيجاد حل.

وسبق أن أعلن مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية (أوتشا) أن الاشتباكات البرية والقصف المدفعي على أجزاء من محافظة درعا، تسبَّب بنزوح أكثر من 38 ألف شخص.