النظام السوري يعتقل شُبَّاناً بريف حمص بتهمة التخطيط لاستهداف حواجز عسكرية

النظام السوري يعتقل شُبَّاناً بريف حمص بتهمة التخطيط لاستهداف حواجز عسكرية حواجز قوات النظام السوري بريف حمص(نداء بوست)

خاص: نداء بوست

اعتقل فرع مخابرات الأمن السياسي التابع للنظام السوري بريف حمص ثلاثة شبان من أبناء مدينة تلبيسة "شمال المحافظة، بتهمة الإعداد والتخطيط لاستهداف أحد الحواجز العسكرية التابعة للفرقة "11" والمتواجدة على المدخل الرئيسي لقرية "الزعفرانة" التابعة إدارياً لقضاء مدينة "تلبيسة" بريف المدينة.

وقال مراسل "نداء بوست": إنه تمّ استدراج كل من المدعو "سعيد عمارة" و"أحمد برجس" و"علاء درويش" بالقرب من مدينة "الرستن" ليتم إلقاء القبض عليهم بعيداً عن أنظار أهالي المدينة، وذلك تجنُّباً لأي صدام قد يقع مع ذويهم.

وأضاف مراسلنا بأن عملية الاعتقال تمّت قبل نحو أسبوع قبل أن يكتشف ذووهم اقتيادهم إلى إدارة مخابرات الأمن السياسي (الفيحاء) في العاصمة السورية دمشق.

وفي السياق أفاد مصدر أمني بوجود تواصُل مباشر ما بين مجموعة من الشباب مع أطراف معارضة في الشمال السوري بهدف شراء صاروخ موجَّه من أحد تجار الأسلحة في المنطقة من أجل العمل على استهداف الحاجز الرئيسي المسؤول عن تفتيش السيارات والمارة الراغبين بدخول قرية "الزعفرانة".

وذكر المصدر بأنه بعد المتابعة تبيّن وصول "حوالة مالية" من مدينة إدلب إلى مدينة حمص باسم "أحمد برجس" وهي عبارة عن 3000 دولار أمريكي، أي ما يعادل عشرة ملايين ليرة سورية لتغطية تكاليف القيام بالعملية.

وتجدر الإشارة إلى أن قرية "الزعفرانة" شهدت خلال اليومين الماضيين حالةً من الاستنفار الأمني لعناصر مفرزة الأمن السياسي، بالإضافة لوصول تعزيزات إضافية من ملاك الفرقة "11" المسؤولة عن النقاط العسكرية المنتشرة في ريف حمص الشمالي الشرقي.