المستشار الإعلامي للحريري يرد على بيان رئاسة الجمهورية: النكران من صفات "البارانويا"

المستشار الإعلامي للحريري يرد على بيان رئاسة الجمهورية: النكران من صفات "البارانويا"سوشال ميديا

نداء بوست- ريحانة نجم- بيروت

رد الرئيس سعد الحريري على بيان رئاسة الجمهورية عبر مستشاره الإعلامي حسين الوجه، الذي قال في سلسلة تغريدات له عبر «تويتر»: "محزن جداً جداً أن تصل رئاسة الجمهورية ومكتبها الإعلامي إلى حدود الإنكار الكامل لمسار التخبّط الذي وضعت فيه البلاد. ويتضاعف الحزن مع حالة «البارانويا» التي يعانيها العهد والحزب الحاكم. 

حالة يشخّصها البيان الصادر عن الرئاسة بخصوص الحوار الوطني والمعترضين على انعقاده في هذا الظرف".

 وتابع مستشار الحريري قائلاً: "تنسى رئاسة الجمهورية أنّها تمثل الأب الروحي والسياسي لثقافة تعطيل المؤسسات وتعطيل الحوارات، وينسى فخامة الرئاسة أنّه مسؤول عن تعطيل رئاسة الجمهورية لأكثر من سنتين ونصف، وأنّ حزب الرئاسة الحالية مسؤول عن تعطيل الحكومة لسنوات وسنوات، وينسى أنّ خطة التعافي جرى إسقاطها على أبواب بعبدا".

من جهته، علّق أمين عام «تيار المستقبل» أحمد الحريري، عبر «تويتر»، على بيان رئاسة الجمهورية قائلاً: "رئيس الجمهورية يحاول أن يتهم الآخرين بما هو غارق فيه، بَيّ التعطيل مضيّع البوصلة، وعَمْ يحكي بالحسّ الوطني، فاقد الشيء لا يعطيه".

وكان مكتب الإعلام في رئاسة الجمهورية قال في وقت سابق، إن الرئيس يدعو المقاطعين إلى وقف المكابرة والنظر إلى ما يعانيه الشعب اللبناني والموافقة في أقرب وقت على إجراء حوار صريح، وأضاف البيان أن المعطّلين للحوار والرافضين له يعرفون أنفسهم جيداً ويعرفهم اللبنانيون، ويتحملون مسؤولية خسارة الناس أموالهم وخسارة الدولة مواردها، كما يتحملون مسؤولية عجز كل مواطن ومواطنة عن تأمين لقمة العيش والحماية الصحية وضمان الشيخوخة وتوفير التعليم.


أحدث المواد