العثور على وزير في “حكومة الإنقاذ” مقتولاً غرب حلب

عثر الدفاع المدني السوري على جثة تعود لوزير التعليم العالي في "حكومة الإنقاذ"، الدكتور "فايز الخليف" في ريف حلب الغربي، بعد اختطافه قبل أيام في إدلب.

وذكر الدفاع المدني أن فرقه انتشلت جثة رجل مقتول بعيار ناري في الرأس، مضيفاً أن الجثة كانت مدفونة بأرض زراعية بين قريتي "التوامة" و"معارة الأتارب" غرب حلب.

وأفاد مراسل "نداء بوست" بأن الجثة تعود لـ "فايز الخليف"، وزير التعليم في حكومة "الإنقاذ"، موضحاً أن "الخليف" اختطف يوم السبت الماضي.

وينحدر الدكتور "الخليف" من قرية "الرصافة" في ريف إدلب الشرقي، وكان قد شغل منصب وزير الزراعة في حكومة "الإنقاذ"، في أول دورة لها، كما يعتبر أحد أعضاء الهيئة التدريسية في جامعة إدلب.

وسمي "الخليف" وزيراً للتعليم العالي والبحث العلمي في حكومة "الإنقاذ"، في الخامس من شهر تموز / يوليو عام 2020، خلفاً لـ "حسن جبران".

ومؤخراً كثرت عمليات القتل والخطف، سواء بحق المدنيين أو العسكريين في المناطق الخاضعة لسيطرة "هيئة تحرير الشام"، في إدلب وريف حلب الغربي.

والأسبوع الماضي قُتل عنصرين من حركة "أحرار الشام"، التابعة لـ "الجبهة الوطنية للتحرير"، إثر إطلاق النار عليهما من قبل مجهولين في مدينة دارة عزة بريف حلب الغربي.

وسبق ذلك بأيام، اختطاف الشاب "عبد القادر محمد الحلو" من مدينة دارة عزة، من قبل مجهولين، ثم قتله وحرق جثته، ورميها على الطريق الواصل بين بلدتي "الدانا" و "ترمانين".

العثور على وزير في “حكومة الإنقاذ” مقتولاً غرب حلب

عثر الدفاع المدني السوري على جثة تعود لوزير التعليم العالي في "حكومة الإنقاذ"، الدكتور "فايز الخليف" في ريف حلب الغربي، بعد اختطافه قبل أيام في إدلب.

وذكر الدفاع المدني أن فرقه انتشلت جثة رجل مقتول بعيار ناري في الرأس، مضيفاً أن الجثة كانت مدفونة بأرض زراعية بين قريتي "التوامة" و"معارة الأتارب" غرب حلب.

وأفاد مراسل "نداء بوست" بأن الجثة تعود لـ "فايز الخليف"، وزير التعليم في حكومة "الإنقاذ"، موضحاً أن "الخليف" اختطف يوم السبت الماضي.

وينحدر الدكتور "الخليف" من قرية "الرصافة" في ريف إدلب الشرقي، وكان قد شغل منصب وزير الزراعة في حكومة "الإنقاذ"، في أول دورة لها، كما يعتبر أحد أعضاء الهيئة التدريسية في جامعة إدلب.

وسمي "الخليف" وزيراً للتعليم العالي والبحث العلمي في حكومة "الإنقاذ"، في الخامس من شهر تموز / يوليو عام 2020، خلفاً لـ "حسن جبران".

ومؤخراً كثرت عمليات القتل والخطف، سواء بحق المدنيين أو العسكريين في المناطق الخاضعة لسيطرة "هيئة تحرير الشام"، في إدلب وريف حلب الغربي.

والأسبوع الماضي قُتل عنصرين من حركة "أحرار الشام"، التابعة لـ "الجبهة الوطنية للتحرير"، إثر إطلاق النار عليهما من قبل مجهولين في مدينة دارة عزة بريف حلب الغربي.

وسبق ذلك بأيام، اختطاف الشاب "عبد القادر محمد الحلو" من مدينة دارة عزة، من قبل مجهولين، ثم قتله وحرق جثته، ورميها على الطريق الواصل بين بلدتي "الدانا" و "ترمانين".

من الممكن أن يعجبك

عبوة ناسفة تتسبب بمصرع ثلاثة من الميليشيات المشاركة بعملية تمشيط البادية شرق حمص

عبوة ناسفة تتسبب بمصرع ثلاثة من الميليشيات المشاركة بعملية تمشيط البادية شرق حمص

نداء بوست- سليمان سباعي- حمص لقي ثلاثة عناصر من ميليشيا "لواء القدس" المشارك بعملية تمشيط البادية السورية مصرعهم بعد ظهر ...

فريق الاستجابة يرصد 71 حالة انتحار في شمال غرب سورية منذ بداية  العام الجاري

فريق الاستجابة يرصد 71 حالة انتحار في شمال غرب سورية منذ بداية  العام الجاري

نداء بوست-أيهم الشيخ-إدلب رصد فريق "منسقو استجابة سورية" 71 محاولة انتحار في شمال غرب سورية منذ بداية العام الجاري. ولفت ...

نائب في برلمان الأسد: العائلة السورية تحتاج 1.5 مليون ليرة شهرياً

نائب في برلمان الأسد: العائلة السورية تحتاج 1.5 مليون ليرة شهرياً

نداء بوست -أخبار سورية- دمشق كشف النائب في برلمان النظام السوري محمد زهير تيناوي، أن العائلة التي تعيش في مناطق ...

ألمانيا تؤكد إعادة عدد من مواطنيها من مخيمات شمال شرق سورية

ألمانيا تؤكد إعادة عدد من مواطنيها من مخيمات شمال شرق سورية

نداء بوست -أخبار سورية- الحسكة أكد متحدث باسم وزارة الداخلية الألمانية أن الحكومة أعادت مواطنين ألماناً من مخيمات شمال شرق ...

نداء بوست

نداء بوست

موقع نداء بوست  منصّة إخبارية سياسية ثقافية اجتماعية اقتصادية منوّعة

نداء بوست

موقع نداء بوست منصّة إخبارية سياسية ثقافية اجتماعية اقتصادية منوّعة