الشارع الأردني يتابع بغضب العدوان الإسرائيلي الجديد على غزّة

نداء بوست- محمد جميل خضر- عمّان

بغضب وترقّب، يتابع الشارع الأردني العدوان الإسرائيلي الجديد على قطاع غزّة المُحاصَر.
المتابعة الأردنية للعدوان الإسرائيلي تضمّنت إدانة واسعة رسمية وشعبية. فمن جهته، طالب وزير الخارجية وشؤون المغتربين الأردني، أيمن الصفدي، بضرورة الوقف الفوري للعدوان الإسرائيلي المدان على قطاع غزة. وطالب المجتمع الدولي بالتحرك العاجل والفاعل لوقف التصعيد وتوفير الحماية للشعب الفلسطيني.

وحذّر الناطق الرسمي باسم الوزارة هيثم أبو الفول من التبعات الخطيرة للتصعيد الإسرائيلي وترويع المدنيين الذي لن يؤدي إلا لزيادة التوتر والعنف وتعميق بيئة اليأس.

وأضاف أن حل مشكلة قطاع غزة والحؤول دون تفاقم العنف، يكمن في إيجاد أفق سياسي حقيقي بالعودة لطاولة المفاوضات لتحقيق السلام العادل على أساس حل الدولتين، ورفع الحصار الجائر عن القطاع والمعالجة السريعة للاحتياجات الإنسانية فيه، واحترام قواعد القانون الدولي وقرارات الشرعية الدولية.

وفي اليوم الثالث للعدوان على غزة، أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية أن إجمالي عدد الشهداء وصل إلى 31 شهيداً، منهم ستة أطفال وأربع سيدات، فيما وصل عدد الجرحى إلى 265.

كما أدانت وزارة الخارجية وشؤون المغتربين، في الأردن اليوم الأحد، استمرار الانتهاكات الإسرائيلية في المسجد الأقصى المبارك/ الحرم القدسي الشريف، وآخِرها السماح للمتطرفين وأحد أعضاء الكنيست باقتحام المسجد وانتهاك حرمته وبحماية من الشرطة الإسرائيلية، مُحذّرة من تَبِعات استمرار هذه الانتهاكات، ومطالِبة بوقفها فوراً.

وقال الناطق الرسمي باسم الوزارة السفير هيثم أبو الفول: إن “اقتحام المسجد الأقصى المبارك، والممارسات الاستفزازية بحقه عدوانٌ مدانٌ ومرفوض، وخرق فاضح للقانون الدولي وللوضع التاريخي والقانوني القائم في القدس ومقدساتها”، مؤكداً أن الانتهاكات والاعتداءات المتواصلة على المقدسات تمثل اتجاهاً خطيراً، وتصرفاً عبثياً غير مسؤول يفاقم التوتر ويدفع بالأوضاع إلى دوامة عنف مستمرة.

وشدد الناطق الرسمي باسم الوزارة أنّ المسجد الأقصى المبارك/ الحرم القُدسي الشريف بكامل مساحته البالغة 144 دونماً هو مكان عبادة خالص للمسلمين، وأنّ إدارة أوقاف القدس وشؤون المسجد الأقصى المبارك الأردنية هي الجهة القانونية صاحبة الاختصاص الحصري بإدارة شؤون الحرم وتنظيم الدخول إليه.

وحمّل الناطق الرسمي باسم الوزارة السلطات الإسرائيلية مسؤولية التصعيد الذي جرى اليوم الأحد، مطالباً إسرائيل، بصفتها القوة القائمة بالاحتلال، بالكف الفوري عن جميع الاعتداءات والانتهاكات بحق المسجد الأقصى المبارك، واحترام حرمته، مشدداً على ضرورة وقف جميع الإجراءات التي تستهدف تغيير الوضع التاريخي والقانوني القائم، واحترام سلطة إدارة أوقاف القدس وشؤون المسجد الأقصى المبارك الأردنية.
يأتي هذا في وقت بلغ عدد المستوطنين الذين اقتحموا الأقصى منذ الساعة السابعة صباح اليوم الأحد 1565 مستوطناً، إذ نفذوا الاقتحام الصباحي على شكل مجموعات متتالية وصلت إلى 30 مجموعة، فيما من المتوقع استئناف عملية الاقتحام في جولة ثانية بعد الظهيرة.

وشارك في الاقتحام المتطرف إيتمار بن غفير وعدد من أتباعه، وسط اعتداء شرطة الاحتلال على مرابطين في باحات الأقصى، ومنع آخرين من الوصول.

مجلس النقباء الأردني أدان العدوان، وأصدر أمس السبت بياناً حذّر فيه من الانتهاكات الإسرائيلية. يُذكر أن المجلس يضم، من بين ما يضم نقابات: الأطباء، الصيادلة، الفنانين، المحامين، إضافة لنقابات أصدرت إدانتها بشكل مستقل مثل نقابة الصحافيين، ورابطة الكتّاب الأردنيين التي أدانت العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، لليوم الثالث على التوالي.

وقالت الرابطة على لسان رئيسها المحامي أكرم الزعبي، في بيان صحفي: “نحن هنا في رابطة الكتّاب الأردنيين نتابع عن كثب ما يجري خلف الضفة الأخرى لنهر الأردن العظيم، ونسجل استنكارنا ورفضنا الشديديْن لكل ما تقترفه يد الظلام، ونشدّ على أيدي أهلنا هناك، داعين لهم بالثبات والنصر على من احتلّ أرضهم، وفرّق جمعهم، وعلى من خذلهم”.

وأضافت: ما يزال الكيان الغاصب يفرض أجنداته على المستضعفين، وها هو قُبيل انتخاباته المزعومة؛ يلهث خلف انتصار واهم على أصحاب البيت والأرض في غزة الصابرة، محاولاً ما استطاع أن يفرّق الجمع من خلال استفراده بجهة على حساب أخرى، معتقداً أنه قادر على فرط نسيج وحدة الأمة الذي حاكته يد العروبة”.
نقابة الصحفيين الأردنيين أدانت هي الأخرى العدوان العسكري: “الغاشم لقوات الاحتلال على قطاع غزة واستهدافه المباشر للمدنيين والمنازل، مما أسفر عن ارتقاء عدد من الشهداء وإلحاق أضرار بالغة بالبنية التحتية له”.

وأكدت النقابة في بيان أن العدوان يشكل انتهاكاً صارخا للقانون الدولي والإنساني محملة الاحتلال المسؤولية الكاملة عن تَبِعات هذا التصعيد الهمجي الخطير.

وقالت النقابة: إن “العدوان جاء في ظل إغلاق الاحتلال لجميع المعابر مع القطاع ومنع دخول مختلف الموادّ الأساسية الغذائية والطبية والوقود المخصص لمحطة توليد الكهرباء، أو خروج المرضى لتلقي العلاج خارج القطاع الأمر الذي سيزيد الأمور سوءاً وتدهوراً على مختلف المستويات”.

وشدّدت النقابة على أن “هذه الجرائم والمجازر التي يرتكبها الاحتلال بحق الشعب الأعزل لن تزيده إلا إصراراً وصموداً وتمسكاً بأرضه، وهو ما يستدعي تدخلاً سريعاً للتصدي لهذا الاستهتار الممنهج في استباحة الأرض والدم الفلسطيني”.

وطالبت النقابة بتدخل دولي عاجل من أجل وقف العدوان بشكل فوري على القطاع وتوفير الحماية للشعب الفلسطيني وإنهاء الحصار المفروض عليه ومحاسبة الاحتلال على جرائمه بحق الإنسانية.

وحيّا البيان صمود الشعب الفلسطيني، مؤكداً وقوف الجميع وتكاتفهم إلى جانب الأهل في فلسطين وتقديم جميع أشكال الدعم والمساندة لهم وهم يخوضون معركة التحرير والاستقلال.
في سياق متصل، نفّذ عشرات الأردنيين، مساء أمس السبت، اعتصاماً قرب السفارة الإسرائيلية بمنطقة الرابية غربي العاصمة الأردنية عمّان، تنديداً بالعدوان الإسرائيلي المستمر على قطاع غزة.

وانتقد المشاركون في الاعتصام الصمت العربي والدولي الرسمي إزاء ممارسات الاحتلال الإسرائيلي الذي يستهدف الفلسطينيين، بمن فيهم الأطفال والنساء وكبار السن، منتقدين ازدواجية المعايير العالمية فيما يخص العدوان الإسرائيلي والحرب الروسية على أوكرانيا.

وفي سياق ليس ببعيد، قال قائد قوة المستشفى الميداني الأردني في غزة العقيد صادق بني نصر، اليوم الأحد: إن المستشفى جاهز بجميع كوادره الطبية والتمريضية للتعامل مع أي حالة تُراجِع المستشفى.

وأكّد وجود “مخزون كافٍ من الوقود والمولدات لإدامة العمل في المستشفى”.

الشارع الأردني يتابع بغضب العدوان الإسرائيلي الجديد على غزّة

نداء بوست- محمد جميل خضر- عمّان

بغضب وترقّب، يتابع الشارع الأردني العدوان الإسرائيلي الجديد على قطاع غزّة المُحاصَر.
المتابعة الأردنية للعدوان الإسرائيلي تضمّنت إدانة واسعة رسمية وشعبية. فمن جهته، طالب وزير الخارجية وشؤون المغتربين الأردني، أيمن الصفدي، بضرورة الوقف الفوري للعدوان الإسرائيلي المدان على قطاع غزة. وطالب المجتمع الدولي بالتحرك العاجل والفاعل لوقف التصعيد وتوفير الحماية للشعب الفلسطيني.

وحذّر الناطق الرسمي باسم الوزارة هيثم أبو الفول من التبعات الخطيرة للتصعيد الإسرائيلي وترويع المدنيين الذي لن يؤدي إلا لزيادة التوتر والعنف وتعميق بيئة اليأس.

وأضاف أن حل مشكلة قطاع غزة والحؤول دون تفاقم العنف، يكمن في إيجاد أفق سياسي حقيقي بالعودة لطاولة المفاوضات لتحقيق السلام العادل على أساس حل الدولتين، ورفع الحصار الجائر عن القطاع والمعالجة السريعة للاحتياجات الإنسانية فيه، واحترام قواعد القانون الدولي وقرارات الشرعية الدولية.

وفي اليوم الثالث للعدوان على غزة، أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية أن إجمالي عدد الشهداء وصل إلى 31 شهيداً، منهم ستة أطفال وأربع سيدات، فيما وصل عدد الجرحى إلى 265.

كما أدانت وزارة الخارجية وشؤون المغتربين، في الأردن اليوم الأحد، استمرار الانتهاكات الإسرائيلية في المسجد الأقصى المبارك/ الحرم القدسي الشريف، وآخِرها السماح للمتطرفين وأحد أعضاء الكنيست باقتحام المسجد وانتهاك حرمته وبحماية من الشرطة الإسرائيلية، مُحذّرة من تَبِعات استمرار هذه الانتهاكات، ومطالِبة بوقفها فوراً.

وقال الناطق الرسمي باسم الوزارة السفير هيثم أبو الفول: إن “اقتحام المسجد الأقصى المبارك، والممارسات الاستفزازية بحقه عدوانٌ مدانٌ ومرفوض، وخرق فاضح للقانون الدولي وللوضع التاريخي والقانوني القائم في القدس ومقدساتها”، مؤكداً أن الانتهاكات والاعتداءات المتواصلة على المقدسات تمثل اتجاهاً خطيراً، وتصرفاً عبثياً غير مسؤول يفاقم التوتر ويدفع بالأوضاع إلى دوامة عنف مستمرة.

وشدد الناطق الرسمي باسم الوزارة أنّ المسجد الأقصى المبارك/ الحرم القُدسي الشريف بكامل مساحته البالغة 144 دونماً هو مكان عبادة خالص للمسلمين، وأنّ إدارة أوقاف القدس وشؤون المسجد الأقصى المبارك الأردنية هي الجهة القانونية صاحبة الاختصاص الحصري بإدارة شؤون الحرم وتنظيم الدخول إليه.

وحمّل الناطق الرسمي باسم الوزارة السلطات الإسرائيلية مسؤولية التصعيد الذي جرى اليوم الأحد، مطالباً إسرائيل، بصفتها القوة القائمة بالاحتلال، بالكف الفوري عن جميع الاعتداءات والانتهاكات بحق المسجد الأقصى المبارك، واحترام حرمته، مشدداً على ضرورة وقف جميع الإجراءات التي تستهدف تغيير الوضع التاريخي والقانوني القائم، واحترام سلطة إدارة أوقاف القدس وشؤون المسجد الأقصى المبارك الأردنية.
يأتي هذا في وقت بلغ عدد المستوطنين الذين اقتحموا الأقصى منذ الساعة السابعة صباح اليوم الأحد 1565 مستوطناً، إذ نفذوا الاقتحام الصباحي على شكل مجموعات متتالية وصلت إلى 30 مجموعة، فيما من المتوقع استئناف عملية الاقتحام في جولة ثانية بعد الظهيرة.

وشارك في الاقتحام المتطرف إيتمار بن غفير وعدد من أتباعه، وسط اعتداء شرطة الاحتلال على مرابطين في باحات الأقصى، ومنع آخرين من الوصول.

مجلس النقباء الأردني أدان العدوان، وأصدر أمس السبت بياناً حذّر فيه من الانتهاكات الإسرائيلية. يُذكر أن المجلس يضم، من بين ما يضم نقابات: الأطباء، الصيادلة، الفنانين، المحامين، إضافة لنقابات أصدرت إدانتها بشكل مستقل مثل نقابة الصحافيين، ورابطة الكتّاب الأردنيين التي أدانت العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، لليوم الثالث على التوالي.

وقالت الرابطة على لسان رئيسها المحامي أكرم الزعبي، في بيان صحفي: “نحن هنا في رابطة الكتّاب الأردنيين نتابع عن كثب ما يجري خلف الضفة الأخرى لنهر الأردن العظيم، ونسجل استنكارنا ورفضنا الشديديْن لكل ما تقترفه يد الظلام، ونشدّ على أيدي أهلنا هناك، داعين لهم بالثبات والنصر على من احتلّ أرضهم، وفرّق جمعهم، وعلى من خذلهم”.

وأضافت: ما يزال الكيان الغاصب يفرض أجنداته على المستضعفين، وها هو قُبيل انتخاباته المزعومة؛ يلهث خلف انتصار واهم على أصحاب البيت والأرض في غزة الصابرة، محاولاً ما استطاع أن يفرّق الجمع من خلال استفراده بجهة على حساب أخرى، معتقداً أنه قادر على فرط نسيج وحدة الأمة الذي حاكته يد العروبة”.
نقابة الصحفيين الأردنيين أدانت هي الأخرى العدوان العسكري: “الغاشم لقوات الاحتلال على قطاع غزة واستهدافه المباشر للمدنيين والمنازل، مما أسفر عن ارتقاء عدد من الشهداء وإلحاق أضرار بالغة بالبنية التحتية له”.

وأكدت النقابة في بيان أن العدوان يشكل انتهاكاً صارخا للقانون الدولي والإنساني محملة الاحتلال المسؤولية الكاملة عن تَبِعات هذا التصعيد الهمجي الخطير.

وقالت النقابة: إن “العدوان جاء في ظل إغلاق الاحتلال لجميع المعابر مع القطاع ومنع دخول مختلف الموادّ الأساسية الغذائية والطبية والوقود المخصص لمحطة توليد الكهرباء، أو خروج المرضى لتلقي العلاج خارج القطاع الأمر الذي سيزيد الأمور سوءاً وتدهوراً على مختلف المستويات”.

وشدّدت النقابة على أن “هذه الجرائم والمجازر التي يرتكبها الاحتلال بحق الشعب الأعزل لن تزيده إلا إصراراً وصموداً وتمسكاً بأرضه، وهو ما يستدعي تدخلاً سريعاً للتصدي لهذا الاستهتار الممنهج في استباحة الأرض والدم الفلسطيني”.

وطالبت النقابة بتدخل دولي عاجل من أجل وقف العدوان بشكل فوري على القطاع وتوفير الحماية للشعب الفلسطيني وإنهاء الحصار المفروض عليه ومحاسبة الاحتلال على جرائمه بحق الإنسانية.

وحيّا البيان صمود الشعب الفلسطيني، مؤكداً وقوف الجميع وتكاتفهم إلى جانب الأهل في فلسطين وتقديم جميع أشكال الدعم والمساندة لهم وهم يخوضون معركة التحرير والاستقلال.
في سياق متصل، نفّذ عشرات الأردنيين، مساء أمس السبت، اعتصاماً قرب السفارة الإسرائيلية بمنطقة الرابية غربي العاصمة الأردنية عمّان، تنديداً بالعدوان الإسرائيلي المستمر على قطاع غزة.

وانتقد المشاركون في الاعتصام الصمت العربي والدولي الرسمي إزاء ممارسات الاحتلال الإسرائيلي الذي يستهدف الفلسطينيين، بمن فيهم الأطفال والنساء وكبار السن، منتقدين ازدواجية المعايير العالمية فيما يخص العدوان الإسرائيلي والحرب الروسية على أوكرانيا.

وفي سياق ليس ببعيد، قال قائد قوة المستشفى الميداني الأردني في غزة العقيد صادق بني نصر، اليوم الأحد: إن المستشفى جاهز بجميع كوادره الطبية والتمريضية للتعامل مع أي حالة تُراجِع المستشفى.

وأكّد وجود “مخزون كافٍ من الوقود والمولدات لإدامة العمل في المستشفى”.

من الممكن أن يعجبك

تجنباً لتفشي مرض الكوليرا.. جهود لإتلاف المحاصيل المروية بمياه الصرف الصحي في إدلب

تجنباً لتفشي مرض الكوليرا.. جهود لإتلاف المحاصيل المروية بمياه الصرف الصحي في إدلب

نداء بوست-أيهم الشيخ-إدلب أعلنت وزارة الزراعة والري التابعة لحكومة الإنقاذ، عن تشكيل ضابطة زراعية لتكثيف الجهود والعمل على إتلاف المحاصيل ...

آلاف الشركات التجارية مهددة بالتوقف عن العمل بسبب تضييقات نظام الأسد

آلاف الشركات التجارية مهددة بالتوقف عن العمل بسبب تضييقات نظام الأسد

نداء بوست-أخبار سورية-دمشق باتت نحو 2000 شركة تجارية جديدة في مناطق سيطرة نظام الأسد مهددة بإلغاء تراخيصها لأسباب تتعلق بعدم ...

بيدرسون يدعو لمعالجة الأسباب الجذرية لموجة الهجرة

بيدرسون يدعو لمعالجة الأسباب الجذرية لموجة الهجرة

نداء بوست-أخبار سورية-تحقيقات ومتابعات طالب مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سورية غير بيدرسون، بمعالجة الأسباب الجذرية لموجات الهجرة من سورية ...

مسؤول في حزب الشعب الجمهوري التركي: عودة السوريين إلى بلادهم مجرد أمنيات

مسؤول في حزب الشعب الجمهوري التركي: عودة السوريين إلى بلادهم مجرد أمنيات

نداء بوست-أخبار سورية-إسطنبول كشف المسؤول في حزب "الشعب الجمهوري" المعارض، نجاتي أوزكان، أن وعود الحكومة والمعارضة التركية حول إعادة السوريين ...

كابوس الإصابات يلاحق برشلونة من جديد

كابوس الإصابات يلاحق برشلونة من جديد

أعلن نادي برشلونة الإسباني اليوم الثلاثاء، عن تعرض أحد اللاعبين في خط دفاعه لإصابة جديدة، ليضاف إلى قائمة الإصابات التي ...

نداء بوست

نداء بوست

موقع نداء بوست  منصّة إخبارية سياسية ثقافية اجتماعية اقتصادية منوّعة

نداء بوست

موقع نداء بوست منصّة إخبارية سياسية ثقافية اجتماعية اقتصادية منوّعة