“الحكومة المؤقتة” تعلن خمس إجراءات لضبط الأمن شمالي سوريا

أعلنت الحكومة السورية الموقتة اليوم الاثنين عن اتخاذ إجراءات أمنية جديدة، للحدّ من عمليات التفجير في شمالي سوريا، من ضمنها قمع عمليات التهريب، عبر "خطوط الرباط"، وتشديد الحراسة والرقابة ليلاً ونهاراً ضمن مناطق سيطرة الجيش الوطني السوري.

وذكرت الحكومة المؤقتة في بيان لها، أن الإجراءات تتضمن اتخاذ جميع الوسائل الممكنة لقمع عمليات التهريب، ورفع السواتر الترابية اللازمة، و"حفر الخنادق في الأماكن التي تتطلب ذلك ".

وتضمنت الإجراءات أيضاً، "إصدار التعليمات اللازمة للتعامل بشدة وحزم من هذه الظاهرة (التهريب)"، واتخاذ كافة التدابير العسكرية تجاه المركبات والآليات التي تحاول عبور "خطوط الجبهات" بعد تحذيرها.

وتقضي القرارات الجديدة بإحالة كل من يستاهل في تطبيق الإجراءات، أو يتعامل مع المهربين، إلى القضاء، وتسيير دوريات مشتركة من الشرطة العسكرية والشرطة المدنية والجيش الوطني داخل المدن والبلدات.

ووفقاً للبيان، سيتم تعزيز الحواجز ونقاط التفتيش ضمن المدن والبلدات، وتعزيز دور القضاء العسكري وإحالة مرتكبي "الجرائم الإرهابية"، والمتعاونين معهم إلى المحاكم العسكرية بتهمة "الإرهاب والعبث بأمن المناطق المحررة".

يذكر أن القرارات المُعلن عنها من قبل الحكومة المؤقتة، جاءت بعد أيام من اجتماع موسع ضم الحكومة، وقادة الفيالق في الجيش الوطني السوري، ومدراء الشرطة العسكرية والقضاء العسكري، بهدف دراسة الملف الأمني شمالي سوريا، بعد تكرار عمليات التفجير والاغتيال.

“الحكومة المؤقتة” تعلن خمس إجراءات لضبط الأمن شمالي سوريا

أعلنت الحكومة السورية الموقتة اليوم الاثنين عن اتخاذ إجراءات أمنية جديدة، للحدّ من عمليات التفجير في شمالي سوريا، من ضمنها قمع عمليات التهريب، عبر "خطوط الرباط"، وتشديد الحراسة والرقابة ليلاً ونهاراً ضمن مناطق سيطرة الجيش الوطني السوري.

وذكرت الحكومة المؤقتة في بيان لها، أن الإجراءات تتضمن اتخاذ جميع الوسائل الممكنة لقمع عمليات التهريب، ورفع السواتر الترابية اللازمة، و"حفر الخنادق في الأماكن التي تتطلب ذلك ".

وتضمنت الإجراءات أيضاً، "إصدار التعليمات اللازمة للتعامل بشدة وحزم من هذه الظاهرة (التهريب)"، واتخاذ كافة التدابير العسكرية تجاه المركبات والآليات التي تحاول عبور "خطوط الجبهات" بعد تحذيرها.

وتقضي القرارات الجديدة بإحالة كل من يستاهل في تطبيق الإجراءات، أو يتعامل مع المهربين، إلى القضاء، وتسيير دوريات مشتركة من الشرطة العسكرية والشرطة المدنية والجيش الوطني داخل المدن والبلدات.

ووفقاً للبيان، سيتم تعزيز الحواجز ونقاط التفتيش ضمن المدن والبلدات، وتعزيز دور القضاء العسكري وإحالة مرتكبي "الجرائم الإرهابية"، والمتعاونين معهم إلى المحاكم العسكرية بتهمة "الإرهاب والعبث بأمن المناطق المحررة".

يذكر أن القرارات المُعلن عنها من قبل الحكومة المؤقتة، جاءت بعد أيام من اجتماع موسع ضم الحكومة، وقادة الفيالق في الجيش الوطني السوري، ومدراء الشرطة العسكرية والقضاء العسكري، بهدف دراسة الملف الأمني شمالي سوريا، بعد تكرار عمليات التفجير والاغتيال.

من الممكن أن يعجبك

بيان رسمي يوضح حقيقة مصرع رامي مخلوف

بيان رسمي يوضح حقيقة مصرع رامي مخلوف

نداء بوست -أخبار سورية- اللاذقية تداولت مواقع التواصل الاجتماعي يوم أمس الأحد، أنباء تفيد بمصرع رجل الأعمال السوري، رامي مخلوف، ...

روسيا تزيد التجسس الصناعي على الدول الغربية

روسيا تزيد التجسس الصناعي على الدول الغربية

من المرجَّح أن البلدان المتقدمة ستواجه زيادة غير مسبوقة في التجسس الصناعي أو سرقة الملكية الفكرية من قِبل الروس على ...

لبنان يضع خطة تقوم على إعادة 15 ألف لاجئ سوري شهرياً

لبنان يضع خطة تقوم على إعادة 15 ألف لاجئ سوري شهرياً

نداء بوست-ريحانة نجم-بيروت عبّر وزير المهجَّرين في حكومة تصريف الأعمال عصام شرف الدين، عن رفضه الكلي لبقاء اللاجئين السوريين في ...

“قسد” تطالب بنشر قوات أممية وفرض حظر جوي شمال شرق سورية

“قسد” تطالب بنشر قوات أممية وفرض حظر جوي شمال شرق سورية

نداء بوست- أخبار سورية- تحقيقات ومتابعات طالب حزب الاتحاد الديمقراطي التابع لتنظيم "قسد" بنشر قوات أممية في مناطق شمال وشرق ...

الجزائر تبذل جهوداً حثيثة لإعادة النظام السوري إلى الجامعة العربية

الجزائر تبذل جهوداً حثيثة لإعادة النظام السوري إلى الجامعة العربية

نداء بوست- أخبار سورية- بيروت في تجاهل تام لتضحيات الشعب السوري وثورته تسعى الجزائر حثيثاً للتطبيع العربي الكامل مع نظام ...

نداء بوست

نداء بوست

موقع نداء بوست  منصّة إخبارية سياسية ثقافية اجتماعية اقتصادية منوّعة

نداء بوست

موقع نداء بوست منصّة إخبارية سياسية ثقافية اجتماعية اقتصادية منوّعة