استهداف السفارة الأمريكية في بغداد بثلاثة صواريخ وسقوط أحدها على مدرسة

استهداف السفارة الأمريكية في بغداد بثلاثة صواريخ وسقوط أحدها على مدرسةسوشال ميديا

"نداء بوست"- عواد علي- بغداد

تعرضت السفارة الأمريكية في بغداد، مساء أمس الخميس، إلى هجوم بثلاثة صواريخ انطلقت من منطقة "الدورة" جنوبي العاصمة بغداد.

وتمكنت منظومة الدفاع الجوي الأمريكية (سي رام) من إسقاط صاروخين، في حين سقط الثالث على مدرسة في المنطقة الخضراء المحصنة، وتسبب بإصابة مدنييْنِ اثنين (امرأة وطفل) جرى نقلهما إلى المستشفى.

وقالت خلية الإعلام الأمني الحكومية في العراق في بيان صحافي: "في عمل إرهابي جبان، تعرض السكان الأبرياء في المنطقة الخضراء ببغداد، ومقرات البعثات الدبلوماسية التي تتحمل القوات الأمنية العراقية مسؤولية حمايتها، إلى هجوم بواسطة عدد من الصواريخ انطلقت من منطقة الدورة جنوبي العاصمة".

وأفاد مصدر آخر بأن الهجوم لم يوقع جرحى أو قتلى داخل مجمع السفارة، الواقع في المنطقة التي تضمّ أيضاً مقرات دبلوماسية وحكومية.ونددت السفارة الأمريكية في العراق على صفحتها في «فيسبوك» بالهجوم الذي نسبته إلى "مجاميع إرهابية تسعى إلى تقويض أمن العراق وسيادته وعلاقاته الدولية".

وأضافت أن منظومة الدفاع الجوي (سي رام) التابعة لها، تمكنت من صد صاروخين، فيما سقط الثالث في محيط السفارة، ما أسفر عن إصابة طفل وامرأة.

وتتعرض المنطقة الخضراء في العاصمة بغداد، بين فترة وأخرى، إلى قصف بالصواريخ وقذائف الهاون يؤدي، في بعض الأحيان، إلى سقوط قتلى وجرحى وإلحاق أضرار مادية.


أحدث المواد