ابتكار غير مسبوق.. أول مبنى قادر على التكيف مع تغيرات المناخ

ابتكار غير مسبوق.. أول مبنى قادر على التكيف مع تغيرات المناخDw:مصدر الصورة

نداء بوست-علوم وتكنولوجيا-برلين

افتتح عدد من الباحثون مبنى شاهقاً جديداً على أرض جامعة شتوتغارت الألمانية قادر على التكيف مع تغيرات المناخ.

كما يعد هذا المبنى هو الأول من نوعه في العالم بحيث يمكنه التكيف مع التأثيرات البيئية المتغيرة.

ويتكيف البرج الذي يبلغ ارتفاعه 37 متراً مع حركة الرياح في حالة هبوب الرياح القوية وحدوث اهتزازات في أحد الأبراج المكونة من اثني عشر طابقاً.

ويمكن لأجهزة الإستشعارات الكشف عن التشوهات الشكلية المحتملة في المباني من هذا النوع. 

وعمل الباحثون على هذا المشروع منذ سنوات والنتيجة هي مبنى شاهق قابل للتكيف بالحرم الجامعي.

وبحسب الباحثين فإنه بات من الآن فصاعداً بالإمكان التصدي للتأثيرات البيئية على المباني في المستقبل، منها حركة الرياح وذلك عن طريق استخدام الأسطوانات الهيدروليكية. 

يذكر أن المبنى يوفر الكثير من كتلة الخرسانة المستخدمة في نسيج المبنى  كما أن  تشييد مثل هذا المبنى يمكن أن يتم بسهولة أكبر مما كان عليه بناء مبنى آخر غير مزود بهذه القدرة على التكيف مع التغيرات البيئية.


أحدث المواد