أقل من عشرة بالمائة نسبة تمويل خطة الاستجابة الأردنية لـ “الأزمة السورية”

نداء بوست- محمد جميل خضر- عمّان

بلغ حجم تمويل خطة استجابة الأردن لـ “الأزمة السورية” 226 مليون دولار، من أصل 2.28 مليار دولار، وبنسبة وصلت إلى 9.9%، وفق وزارة التخطيط والتعاون الدولي.

وبحسب بيانات اطّلع عليها “نداء بوست” فإن حجم تمويل الخطة في آخِر تحديث صدر اليوم السبت، ولغاية 22 أيار/ مايو الماضي 2022، توزّع على؛ 78.527 مليون دولار لتمويل متطلبات بند دعم اللاجئين، إضافة إلى 59.142 مليون دولار لبند دعم المجتمعات المستضيفة.

وموّلت الخطة أيضاً، 1.9 مليون دولار لدعم مشاريع الاستجابة لجائحة كورونا ضمن خطة الاستجابة لـ “الأزمة السورية”، و86.6 مليون دولار لبند يدعم مشاريع البنية التحتية وتنمية القدرات المؤسسية.

ووفق بيانات خطة الاستجابة، فإنه “لم يقدّم أي تمويل في الخطة لدعم بند الموازنة حتى تاريخه”، وفق البيانات التي اطلع عليها “نداء بوست”، ما دعا وزير التخطيط والتعاون الدولي الأردني ناصر الشريدة إلى تذكير المجتمع الدولي والجهات المانحة باتزاماتها.

وكانت الحكومة الأردنية والمجتمع الدولي قد أقرا مطالع العام 2020، خطة الاستجابة الأردنية لـ”الأزمة السورية” للأعوام 2020 – 2022 التي تم إعدادها بجهد تشاركي بين ممثلين عن الوزارات والمؤسسات الحكومية ذات العلاقة، ومنظمات الأمم المتحدة، والدول المانحة، والمنظمات غير الحكومية بحجم إجمالي بلغ نحو 6.6 مليار دولار.

وتتألّف الخطة من ثلاثة مكوّنات رئيسة، وهي دعم المجتمعات المستضيفة، وبناء القدرات المؤسسية، ودعم اللاجئين.

ومن عشرة قطاعات هي: التعليم، الصحة، المياه والصرف الصحي، الحماية الاجتماعية العدل، المأوى، الخدمات العامة التي تضم مشاريع الخدمات البلدية والحكم المحلي، الطاقة، النقل، البيئة وقطاع التمكين الاقتصادي الذي يضم التدخلات ذات العلاقة بالأمن الغذائي وسبل العيش.

أمّا ميزانية الخطة للأعوام 2020 – 2022، البالغة نحو 6.6 مليار دولار، فتتوزع على مكون احتياجات اللاجئين الذي تبلغ متطلباته نحو 1.9 مليار دولار، واحتياجات مكون المجتمعات المستضيفة البالغة نحو 594 مليون دولار، واحتياجات بناء القدرات المؤسسية نحو 2.1 مليار دولار، في حين أن المطلوب لدعم الخزينة نحو 8.2 مليار دولار.

في هذا السياق قدّم المجتمع الدولي تمويلاً فعلياً لمشاريع خطة الاستجابة بنحو 2.1 مليار دولار عام 2019 تشكل نحو 4.50 بالمائة من متطلبات التمويل، مقارنة بنحو 8.63 بالمائة في عام 2018.

وبحسب المعنيين، جاءت خطة الاستجابة متماشية مع السياسة العامة للدولة الأردنية في التعليم وسبل العيش والصحة والحماية، وهذا نابع من المسؤولية الأخلاقية للأردن تجاه اللاجئين، والالتزام بإطار الأمم المتحدة للتنمية المستدامة، حيث يبقى تقديم الخدمات الأساسية للاجئين وكرامتهم “من بين أولويات الحكومة الأردنية” كما ورد في واحد من تصريحات مسؤوليها عند إقرار الخطة.

وبعد مرور نحو 11 عاماً على الثورة السورية، يسعى الأردن، على لسان مسؤوليه، للتركيز على “تعزيز الأنظمة الوطنية التي تأثرت بسبب أعداد اللاجئين الكبيرة، ورفع القدرات المؤسسية لتمكينها من تقديم الخدمات للمجتمعات المستضيفة واللاجئين”.

المنسق المقيم للأمم المتحدة ومنسق الشؤون الإنسانية أندرس بيدرسن، واصل، من جهته، في مختلف تصريحاته التأكيد على أن العمل الجاد في التخطيط والتنفيذ والمتابعة لخطة الاستجابة الأردنية لـ”الأزمة السورية” على مدى السنوات الست الماضية أثبت بأنها أساساً للشراكة المتينة القائمة بين المجتمع الدولي والحكومة الأردنية، وعلى أن الأردن لا يزال يعدّ مثالاً عالمياً لحسن الضيافة باستضافته لأكثر من 800 ألف لاجئ سوري مسجّلين في الأمم المتحدة.

ودعا بيدرسن المجتمع الدولي لدعم الجهود الأردنية للحفاظ على الأمن الإقليمي والحفاظ على الصالح العالمي.

بدوره، أوضح ممثل المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في الأردن دومينيك بارتش، أن الشعب الأردني ما زال يدعم اللاجئين حيث إن ثلاثة من كل أربعة أردنيين لا يزالون ينظرون إلى وجود اللاجئين كأمرٍ إيجابي، وفقاً لبحث أجراه مركز “بيو” للأبحاث.

أقل من عشرة بالمائة نسبة تمويل خطة الاستجابة الأردنية لـ “الأزمة السورية”

نداء بوست- محمد جميل خضر- عمّان

بلغ حجم تمويل خطة استجابة الأردن لـ “الأزمة السورية” 226 مليون دولار، من أصل 2.28 مليار دولار، وبنسبة وصلت إلى 9.9%، وفق وزارة التخطيط والتعاون الدولي.

وبحسب بيانات اطّلع عليها “نداء بوست” فإن حجم تمويل الخطة في آخِر تحديث صدر اليوم السبت، ولغاية 22 أيار/ مايو الماضي 2022، توزّع على؛ 78.527 مليون دولار لتمويل متطلبات بند دعم اللاجئين، إضافة إلى 59.142 مليون دولار لبند دعم المجتمعات المستضيفة.

وموّلت الخطة أيضاً، 1.9 مليون دولار لدعم مشاريع الاستجابة لجائحة كورونا ضمن خطة الاستجابة لـ “الأزمة السورية”، و86.6 مليون دولار لبند يدعم مشاريع البنية التحتية وتنمية القدرات المؤسسية.

ووفق بيانات خطة الاستجابة، فإنه “لم يقدّم أي تمويل في الخطة لدعم بند الموازنة حتى تاريخه”، وفق البيانات التي اطلع عليها “نداء بوست”، ما دعا وزير التخطيط والتعاون الدولي الأردني ناصر الشريدة إلى تذكير المجتمع الدولي والجهات المانحة باتزاماتها.

وكانت الحكومة الأردنية والمجتمع الدولي قد أقرا مطالع العام 2020، خطة الاستجابة الأردنية لـ”الأزمة السورية” للأعوام 2020 – 2022 التي تم إعدادها بجهد تشاركي بين ممثلين عن الوزارات والمؤسسات الحكومية ذات العلاقة، ومنظمات الأمم المتحدة، والدول المانحة، والمنظمات غير الحكومية بحجم إجمالي بلغ نحو 6.6 مليار دولار.

وتتألّف الخطة من ثلاثة مكوّنات رئيسة، وهي دعم المجتمعات المستضيفة، وبناء القدرات المؤسسية، ودعم اللاجئين.

ومن عشرة قطاعات هي: التعليم، الصحة، المياه والصرف الصحي، الحماية الاجتماعية العدل، المأوى، الخدمات العامة التي تضم مشاريع الخدمات البلدية والحكم المحلي، الطاقة، النقل، البيئة وقطاع التمكين الاقتصادي الذي يضم التدخلات ذات العلاقة بالأمن الغذائي وسبل العيش.

أمّا ميزانية الخطة للأعوام 2020 – 2022، البالغة نحو 6.6 مليار دولار، فتتوزع على مكون احتياجات اللاجئين الذي تبلغ متطلباته نحو 1.9 مليار دولار، واحتياجات مكون المجتمعات المستضيفة البالغة نحو 594 مليون دولار، واحتياجات بناء القدرات المؤسسية نحو 2.1 مليار دولار، في حين أن المطلوب لدعم الخزينة نحو 8.2 مليار دولار.

في هذا السياق قدّم المجتمع الدولي تمويلاً فعلياً لمشاريع خطة الاستجابة بنحو 2.1 مليار دولار عام 2019 تشكل نحو 4.50 بالمائة من متطلبات التمويل، مقارنة بنحو 8.63 بالمائة في عام 2018.

وبحسب المعنيين، جاءت خطة الاستجابة متماشية مع السياسة العامة للدولة الأردنية في التعليم وسبل العيش والصحة والحماية، وهذا نابع من المسؤولية الأخلاقية للأردن تجاه اللاجئين، والالتزام بإطار الأمم المتحدة للتنمية المستدامة، حيث يبقى تقديم الخدمات الأساسية للاجئين وكرامتهم “من بين أولويات الحكومة الأردنية” كما ورد في واحد من تصريحات مسؤوليها عند إقرار الخطة.

وبعد مرور نحو 11 عاماً على الثورة السورية، يسعى الأردن، على لسان مسؤوليه، للتركيز على “تعزيز الأنظمة الوطنية التي تأثرت بسبب أعداد اللاجئين الكبيرة، ورفع القدرات المؤسسية لتمكينها من تقديم الخدمات للمجتمعات المستضيفة واللاجئين”.

المنسق المقيم للأمم المتحدة ومنسق الشؤون الإنسانية أندرس بيدرسن، واصل، من جهته، في مختلف تصريحاته التأكيد على أن العمل الجاد في التخطيط والتنفيذ والمتابعة لخطة الاستجابة الأردنية لـ”الأزمة السورية” على مدى السنوات الست الماضية أثبت بأنها أساساً للشراكة المتينة القائمة بين المجتمع الدولي والحكومة الأردنية، وعلى أن الأردن لا يزال يعدّ مثالاً عالمياً لحسن الضيافة باستضافته لأكثر من 800 ألف لاجئ سوري مسجّلين في الأمم المتحدة.

ودعا بيدرسن المجتمع الدولي لدعم الجهود الأردنية للحفاظ على الأمن الإقليمي والحفاظ على الصالح العالمي.

بدوره، أوضح ممثل المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في الأردن دومينيك بارتش، أن الشعب الأردني ما زال يدعم اللاجئين حيث إن ثلاثة من كل أربعة أردنيين لا يزالون ينظرون إلى وجود اللاجئين كأمرٍ إيجابي، وفقاً لبحث أجراه مركز “بيو” للأبحاث.

من الممكن أن يعجبك

بيان رسمي يوضح حقيقة مصرع رامي مخلوف

بيان رسمي يوضح حقيقة مصرع رامي مخلوف

نداء بوست -أخبار سورية- اللاذقية تداولت مواقع التواصل الاجتماعي يوم أمس الأحد، أنباء تفيد بمصرع رجل الأعمال السوري، رامي مخلوف، ...

روسيا تزيد التجسس الصناعي على الدول الغربية

روسيا تزيد التجسس الصناعي على الدول الغربية

من المرجَّح أن البلدان المتقدمة ستواجه زيادة غير مسبوقة في التجسس الصناعي أو سرقة الملكية الفكرية من قِبل الروس على ...

لبنان يضع خطة تقوم على إعادة 15 ألف لاجئ سوري شهرياً

لبنان يضع خطة تقوم على إعادة 15 ألف لاجئ سوري شهرياً

نداء بوست-ريحانة نجم-بيروت عبّر وزير المهجَّرين في حكومة تصريف الأعمال عصام شرف الدين، عن رفضه الكلي لبقاء اللاجئين السوريين في ...

“قسد” تطالب بنشر قوات أممية وفرض حظر جوي شمال شرق سورية

“قسد” تطالب بنشر قوات أممية وفرض حظر جوي شمال شرق سورية

نداء بوست- أخبار سورية- تحقيقات ومتابعات طالب حزب الاتحاد الديمقراطي التابع لتنظيم "قسد" بنشر قوات أممية في مناطق شمال وشرق ...

الجزائر تبذل جهوداً حثيثة لإعادة النظام السوري إلى الجامعة العربية

الجزائر تبذل جهوداً حثيثة لإعادة النظام السوري إلى الجامعة العربية

نداء بوست- أخبار سورية- بيروت في تجاهل تام لتضحيات الشعب السوري وثورته تسعى الجزائر حثيثاً للتطبيع العربي الكامل مع نظام ...

نداء بوست

نداء بوست

موقع نداء بوست  منصّة إخبارية سياسية ثقافية اجتماعية اقتصادية منوّعة

نداء بوست

موقع نداء بوست منصّة إخبارية سياسية ثقافية اجتماعية اقتصادية منوّعة