"فراس الخطيب" يدخل مجال التدريب من بوابة نادي "الكرامة"

"فراس الخطيب" يدخل مجال التدريب من بوابة نادي "الكرامة"

تعاقد نادي "الكرامة" السوري لكرة القدم، مع اللاعب الدولي المعتزل "فراس الخطيب"، لتدريب الفريق بدءاً من الموسم الجديد (2021 – 2022)، وَفْق ما أعلنت إدارة النادي.
وقال نادي "الكرامة" عَبْر حسابه في موقع "فيسبوك": "الكابتن فراس الخطيب مدربًا لرجال الكرامة لموسم 2021 –2022".
وتعتبر هذه أول تجربة تدريبية للاعب "فراس الخطيب" في نادٍ بدأ فيه مشواره الكروي، وانتقل بعدها للعب عربياً قبل اعتزاله عام 2019.
وبدأ "الخطيب 38 عاماً" مسيرته الكروية في نادي "الكرامة"، لينتقل في عام 2003 للاحتراف في "العربي" الكويتي، ومنه إلى "الأهلي" القطري. ثمّ "القادسية" الكويتي، و"أم صلال" القطري الذي انتقل منه إلى "زاخو" العراقي، كما لعب لـ "الكويت" الكويتي، وخاض تجربة احترافية في "شينهو" الصيني.
و"الخطيب" هدّاف منتخب النظام السوري، تاريخياً، برصيد 37 هدفاً، وواحد من سبعة لاعبين في العالم شاركوا مع منتخباتهم ست مرات في تصفيات المونديال (ولم ينجح في التأهل نهائياً).
ومن الكويت، عام 2012، صرّح فراس الخطيب أنه "لن يلعب في صفوف المنتخب السوري طالما هناك مدفع يقصف أي مكان في سوريا"، وذلك في أول تصريح له بخصوص ما يحصل في سوريا.
وفي عام 2017، عاد فراس الخطيب إلى سوريا، وعاود اللعب في منتخب النظام السوري، مطالباً بفصل السياسة عن الرياضة!. وبعد فترة بدأ الخطيب برفع علم النظام السوري، ونشر صوراً تجمعه برأس النظام بشار الأسد، في أثناء توقيع "الأسد" على صدره في القصر الجمهوري، ما أحدث موجة غضب عارمة في صفوف المنسوبين للثورة السورية.