"أبو شهاب" يكشف سبب انسحابه من باب الحارة

"أبو شهاب" يكشف سبب انسحابه من باب الحارة مشهد من باب الحارة يظهر فيه أبو شهاب

اعتبر الفنان السوري سامر المصري، أنّ بقية أجزاء المسلسل الشهير "باب الحارة" عبارة عن "مطمطة إنتاجية وإخراجية" وذلك أحد أسباب انسحابه من المشاركة فيه.

وقال "المصري" المشهور عربياً بدور "أبو شهاب" خلال لقائه مع المذيع أحمد الجمل في برنامج ناس أونلاين، إنه بعد انسحابه من مسلسل "باب الحارة" لا يتابع أي جزء منه، لأن العمل "انتهى دراميا" على حدّ قوله.

وأعرب "أبو شهاب" عن حزنه على الحال التي بلغها المسلسل، وعلّق "المصري" على مشهد أزعجه قائلاً: "في جزء من الأجزاء شفت طيارة عم بتفجر في الحارة تأسفت بيني وبين حالي على إنه هاد المسلسل اللي حقق كل هالنجاح الجماهيري العربي لازم كان يطلق عليه رصاصة الرحمة من زمان".

وأضاف تعقيباً على إمكانية إعادة إنتاج المسلسل بنكهة أفضل: "لو جبت 50 كاتب ما عاد تقدر تخلق أحداث تكون مقنعة".

وباب الحارة، هو المسلسل السوري الشهير الذي انطلق من سنوات، عبر سلسلة من الأجزاء، وحققت الأجزاء الأولى حضوراً ملفتاً على الساحة السورية والعربية.

ومنذ انطلاق الثورة السورية، يلجأ النظام السوري إلى توجيه رسائل سياسية عبر المسلسل، وغيره من المسلسلات، ما تسبب بموجة من السخرية والنقد على المستوى المحلي والعربي.

ومنذ بدء الثورة السورية، ومع وقوف الكثير من الممثلين والفنانين إلى جانب الثورة، اضطروا إلى مغادرة البلاد، وبالتالي عدم مشاركتهم في الأعمال الدرامية، وسط حملة من التشهير يفتعلها النظام السوري ضدّهم، الأمر الذي انعكس سلباً على الواقع الدرامي في سوريا.
ويقتصر محتوى المسلسلات السورية في الفترة الأخيرة على مواضيع فارغة، كما تحتوي على الكثير من المشاهد والمواضيع التي لا تناسب الذائقة الشعبية في سوريا.